ازدياد الجريمة والعنف يؤرق الحكومة البريطانية

11/04/2018
مشاهد أثار الجريمة هذه أضحت شبه مألوفة في بعض أحياء العاصمة البريطانية في الفترة الأخيرة فقد شهدت لندن أكثر من خمسين جريمة قتل بين المراهقين والشباب منذ بداية العام الجاري استخدم فيها السلاح الأبيض والأسلحة النارية أحيانا توفي ابني طعنا ولم أتحدث إليه لقد حزن قلبي كثيرا انا اريد من الآباء أن ينصحوا أبناءهم بالابتعاد عن الأذى الطعن بالسكاكين وحده ارتفع بنسبة 21 في المائة في موجة الجرائم التي اجتاحت المدن البريطانية والسبب حسب بعض الوثائق المسربة من الداخلية البريطانية ذاتها يعود إلى انخفاض أعداد الشرطة بواقع 20 ألف فرد خلال السنوات الأخيرة إن التحليل الذي جاء في الوثيقة يظهر بشكل واضح أن خفض عدد أفراد الشرطة خلال السنوات الثماني الماضية كان له تأثير كبير على تزايد نسبة الجرائم الخطيرة والأمر واضح بالنسبة لأي عاقل فعندما يتم خفض أفراد الشرطة تنخفض معه القدرة على منع حدوث الجريمة الحكومة البريطانية قالت في مراجعة إستراتيجية مواجهة العنف إن المخدرات هي السبب الأساسي وراء تزايد الجريمة وإن عملية التصدي لها معقدة وتتطلب تكاتف جهود الأسرة والشرطة والدولة معا لقد اخترت أن أضع مواجهة الجريمة الخطيرة ضمن أولوياتي فهي تدمر حياة الناس والأسر خفض الجريمة الخطيرة ومواجهتها أمر ضروري الشرطة البريطانية ترى أن درء الجريمة يتطلب توعية المراهقين وأسرهم كما يتطلب أيضا دعم أجهزتها بإمكانات مادية وبشرية للقيام بمهامها العياشي جابو الجزيرة لندن