قوات إسرائيلية تقتحم جامعة بيرزيت وتعتقل أحد طلابها

08/03/2018
في عملية أمنية حددت بعناية ودقة وقرب انتهاء اليوم الدراسي في جامعة بيرزيت تمكنت قوة إسرائيلية خاصة تتألف من وحدات من المستعربين تنكر أفرادها بلباس مدني من اقتحام حرم الجامعة للاعتقال والاختطاف الطالب عمر الكسواني بعد الاعتداء عليه بالضرب وقعت العملية وسط ذهول الطلبة الذين تصدوا للقوات الإسرائيلية الخاصة عند المدخل الغربي للجامعة لم تكن هذه المحاولة الأولى للاعتقال الكسواني المطارد من جيش الاحتلال منذ عدة أشهر حيث تعرض لمحاولتي اعتقال خلال الأشهر الأخيرة قرب مدخل الجامعة وفي مبنى في مدينة رام الله دانت إدارة جامعة بيرزيت هذا العمل الجلل على حد وصفها واعتبرته تجاوزا خطيرا لحرمة المؤسسات التعليمية هذه مرحلة جديدة يسطرها الإحتلال في تعامله مع المؤسسات التعليمية في فلسطين نحن نناشد كافة الهيئات الدولية والمحلية لتتدخل لوضع حد لمثل هذه الممارسات وتجنيب مؤسسات التعليم من الاقتحامات التي يقوم بها الاحتلال وقد تعرضت عشرات من المؤسسات التعليمية في الأراضي الفلسطينية خلال العامين الماضيين لاقتحامات أو إخطارات بهدمها بهدف عرقلة الحياة التعليمية فيها وتشريد طلبتها في صورة اعتبرتها مؤسسات حقوقية وقانونيه انتهاكا للقانون الدولي الإنساني لقوات الاحتلال لا تحترم القانون الدولي وإنما تنتهكه وهذا يحملها المسؤولية الدولية ويجب متابعة الموضوع أمام المنظمات الدولية وتحديدا اليونسكو الراعية لحرمة التعليم في المناطق الخاضعة للاحتلال اختطاف الكسواني من داخل جامعة بيرزيت وانتهاك حرمتها بهذا الشكل السافر كما يقول الفلسطينيون يمثل تمادي الاحتلال ومستعربيه في جرائمهم في حق التعليم ومؤسساته ويعكس معاناة الحياة اليومية للفلسطينيين سمير أبو شمالة الجزيرة بيرزيت فلسطين