ماي تعِد بمراجعة رسوم الجامعات لا إلغائها

06/03/2018
رئيسة وزراء بريطانيا في لقاء لها مع مجموعة من الطلبة البريطانيين تشكو من أن تكاليف التعليم العالي في إنجلترا لا تتناسب مع جودته معظم الجامعات تفرض السقف الأعلى للرسوم ومستوى الرسوم لا يتناسب مع تكلفة وجودة المواد ما يجعل هذه الرسوم من بين الأغلى في أي نظام تعليمي في العالم علينا أن نتخلص من الاعتقاد الذي يقلل من أهمية التدريب إذا أردنا أن ننجح في بناء مجتمع عادل واقتصاد قوي هو إيذان بالتغيير تتعهد به تيريزا ماي لكن ذلك لا يعني إلغاء الرسوم الجامعية التي تثقل كاهل الطلبة لا سيما القادمين من أسر محدودة الدخل للأسف هذه هي المرة الثالثة التي تعلن فيها ماي خلال العام عن هذه المراجعة لكنها تخذل الطلبة كنت أعلم أنني ساوراكم ديون تفوق 50 ألف جنيه إسترليني عند دخولي الجامعة والأسوأ أننا لم نعد نتقاضى منحة التعليم ما يدفعني وأمثالي لمزيد من الديون فالسياسيون يعلمون أن رسوم الجامعات تثير حماسة الكثيرين لاسيما من أبناء الأسر محدودة الدخل الذين يعتقدون أنه من غير العدل فرض ثمن على التعليم في أحد أكبر الاقتصاديات في العالم يدفع الطلبة في مثل هذه الجامعات الإنجليزية رسوما تفوق تسع ألف جنيه إسترليني سنويا وينتهي بهم المطاف بديون قد تصل إلى خمسين ألف جنيه إسترليني وربما شهادة لا تؤهلهم لولوج سوق عمل شديدة المنافسة مينا حربلو الجزيرة لندن