تسريبات جديدة: ترمب تعرض لضغوط لإقالة تيلرسون

06/03/2018
خفايا جديدة تتكشف كل يوم عن المستور في الأزمة الخليجية ما يؤشر على احتمال بلوغها مدارك لم تكن يوما في الحسبان فقد كشفت هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي عن حصولها على رسائل إلكترونية مسربة تظهر سعي أحد أكبر ممولي حملة ترامب الضغط على الرئيس الأميركي لإقالة وزير خارجيته ركس تليرسون الرجل واسمه اليوت برويدي المعروف بقربه وعلاقته الوثيقة مع أبو ظبي وبحسب بي بي سي يدفع لتنحية تليرسون بسبب موقفه غير الداعم للإمارات في الأزمة الخليجية فقد جاء في المراسلات المسربة أن برويدي ضغط بقوة خلال اجتماع مع الرئيس ترمب في أكتوبر الماضي لدعم الإمارات والسعودية ونصح ترمب بعدم الخوض في الأزمة الخليجية وعدم الوقوف في صف قطر وأضاف برويدي في مراسلاته أنه نصح ترمب بضرورة إقالة تيلرسون بسبب ما وصفه بأدائه الضعيف وبأن إقالته يجب أن تتم في التوقيت المناسب سياسيا كما تضمنت الرسائل اقتراح برويدي على الرئيس الأميركي لقاء ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد الذي شدد على أن الأخير يفضل أن ينعقد الاجتماع بعيدا عن الأنظار في نيويورك او نيوجيرسي وأضاف برويدي ترمب رحب بفكرة عقد الاجتماع وأوضحت بي بي سي أن الرسائل الإلكترونية المسربة وجهها برايدي إلى جورج نادر رجل الأعمال الأميركي من أصل لبناني الذي يقدم نفسه على أنه مستشار ولي عهد أبو ظبي وأضافت بأن نادر خضع للتحقيق من قبل المحقق الخاص روبرت ميلر بشأن محاولات إماراتية مفترضة لاستخدام الأموال للتأثير على مواقف إدارة ترمب فإلى أي مدى تتقاطع هذه التسريبات مع استقصاءات المحقق روبرت ميلر الذي انطلق من البحث في شبهة التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية الأميركية ليصل في تحقيقاته كذلك إلى دور إماراتي محتمل هذا ما قد تكشف عنه الأيام القادمة