يوم الأرض

31/03/2018
أرواحهم تبذل في سبيلها وأصواتهم ترتفع لأجلها هي الأرض التي لا يمحو قدسيتها من ظن أنه يطوي تاريخها بجرة قلم أو صفقة قرن في هذا اليوم الذي أصبح حدثا محوريا في تاريخ الصراع الفلسطيني الإسرائيلي يحيي الفلسطينيون ذكرى محاولة مصادرة الكبرى عام 76 واجه الأهالي في ذلك الحدث المشؤوم قرار قوات الاحتلال عندما حاولت نزع ملكية آلاف الدونمات في الجليل اندلعت الاحتجاجات في جميع البلدات والمدن وبتضامن وطني شامل ونجحت في إيقاف القرار الغاشم وعاد الإسرائيليون يجرون ذيول هزيمة في مواجهة أصحاب الأرض في هذا العام وما صاحبه من تصعيد أميركي باعتبار القدس عاصمة لإسرائيل وقرار نقل السفارة الأميركية إلى المدينة المقدسة والحديث عما يسمى صفقة القرن وفق مقاس إسرائيل وداعميها من حكومات ليست غربية فقط اختار الفلسطينيون تنظيم مسيرات شعبية غير مسبوقة أطلق على المناسبة في مسيرة العودة وكسر الحصار عن غزة ونصبت الخيام على طول السياج الفاصل مع إسرائيل وسط احتمالات مواجهات في ظل التهديد الإسرائيلي والوعيد الذي رافق هذا الحدث الوطني تاريخنا أصبح لدى الفلسطينيين معلما آخر في سجل نضالهم المستمر اكتسب جذوته أكثر هذه الآونة في ظل تردي عربي رسمي وتحولات لم يسبق لها مثيل يراد منها أن تكرس مشهد التطبيع والاحتلال لغير أصحاب الأرض