عـاجـل: نيويورك تايمز: مسؤولو الاستخبارات الأميركية حذروا الكونغرس من أن روسيا بدأت التدخل في انتخابات 2020

المتغيرات في خريطة الغوطة الشرقية

31/03/2018
إذا يتواصل خروج قوافل الحافلات محملة بمهجري الغوطة الشرقية باتجاه الشمال السوري قبل الخوض في الأعداد دعونا نلقي نظرة أقرب على المتغيرات في خريطة الغوطة الشرقية هذه هي مناطق السيطرة في دمشق ومحيطها مطلع هذا العام المناطق الخضراء هنا هي في الغوطة الشرقية كانت تحت سيطرة المعارضة وتمتد كما تشاهدون من النشابية وحتى دوما وحرستا وعين ترما ووصولا إلى حي جوبر داخل العاصمة دمشق الآن هذه الخريطة الجديدة في نهاية شهر آذار مارس نلاحظ وجود منطقة صغيرة خضراء هنا في الغوطة الشرقية هي مدينة دوما أيضا من اللافت للنظر أن النظام أغفل المعركة مع عناصر تنظيم الدولة المتواجدين هنا جنوبا في إحياء الحجر الأسود مخيم اليرموك واتجها وجه حملته العسكرية شرقا باتجاه فصائل المعارضة أعداد المهجرين الذين خرجوا من الغوطة في ازدياد مع استمرار خروج قافلات زادت حتى السبت عن مائة وخمسين ألفا ونشير هنا إلى أن قوات النظام اعتقلت المئات منهم نحو 40 ألفا من هؤلاء اتجهوا إلى مناطق المعارضة في إدلب ونكرر مرة أخرى أن هذه الأعداد مازالت في ازدياد تجري حاليا بعض العمليات يبدو أن المفاوضات حول انسحاب مسلحي جيش الإسلام دوما بدأت تصل أو وصلت إلى طريق مسدود ويبدو أن قوات النظام تشرع في معركة للسيطرة على دوما تبلغ مساحة المناطق التي يسيطر عليها جيش الإسلام في دوما نحو أربعة عشر كيلو متر مربع هي تعادل أقل من 13 بالمائة من المساحة التي كانت تسيطر عليها المعارضة في الغوطة الشرقية قبل بدء هجوم قوات النظام عليها طبعا في الثامن عشر من شهر شباط فبراير الماضي