هذا الصباح-تعرف على طريقة استخدام الشرائط الطبية اللاصقة

30/03/2018
تشكل اللاصقات الحركية أو ما يعرف بأشرطة كينيتيكيت نقلة نوعية في مجال إعادة التأهيل والطب الرياضي وهي تستخدم لتخفيف ألم العضلات وللمساعدة باسترخائها وتحفيزها على الحركة بشكل طبيعي تتسم هذه اللاصقات بمرونة عالية فهي تسمح بحرية الحركة بالنسبة للرياضيين وغيرهم وتتعدد استخدامات هذه اللاصقات في معظم مناطق الجسم ويعود الفضل في ابتكارها إلى الطبيب الياباني كنزو تكمن فكرة اللاصقة في تمكين الجسم من التحرك بسلاسة أثناء الإصابة اكتشفت هذه اللاصقة منذ قرابة أربعين سنة عندما تضعها على العضلات فإنك لا تشعر بالألم هذا النوع المخصص لآلام الكتف أما هذا النوع فهو لعلاج آلام الظهر ويعتمد المبدأ الأساسي في اللاصق العلاجي على الشريط حول العضلة المتأثرة بالكامل ويبدأ الشريط في تعديل المعلومات التي ترسلها المستقبلات إلى الدماغ بحيث تسمح بأقل رد فعل من الجسم من يسمح للجسم بالعمل بطريقة طبيعية هناك من اللاصقات ما يأتي في شكل أصابع لعلاج آثار الجروح بعد العملية وتساعد بشكل فعال في علاج الآلام والتورم على الجلد لا تحتوي هذه اللاصقات على أي نوع من الدواء أو المضادات الكيميائية نفسها ويمكن أن تصل مدة العلاج اللاصقة إلى أسبوعين وهي مدة طويلة تعزيز النتيجة النهائية للعلاج ويختلف تطبيق شريط على العضلة حسب حالة كل شخص كما تختلف ألوانها حسب طريقة العلاج وذلك اعتمادا على نظرية الألوان لإضفاء سمة إيجابية تفاؤلية على المريض فالأشرطة الحمراء أو الزهرية تستخدم للعضلات الضعيفة لتساعد في بنائها أما الأشرطة الزرقاء وفي فتستخدموا العضلات المتشنجة من أجل تحفيزها على الاسترخاء في حين يستعمل اللون الأسود لمعالجة مشاكل الغدد الليمفوية