عـاجـل: مراسل الجزيرة: قوات النظام السوري تسيطر على قرية الشيخ عقيل بريف حلب الغربي

جهود سودانية لجذب استثمارات أجنبية بقطاع التعدين

30/03/2018
بعدما باتت تعلق عليه آمال عريضة في انتشال الاقتصاد السوداني المتراجع بوتيرة متسارعة ما تنفك الحكومة تنظم مؤتمرا تلو الآخر خاصا بالتعدين تبرز فيه العروض الاستثمارية والمعادن المتنوعة التي يزخر بها باطن الأرض بغية جذب الاستثمارات الأجنبية إلى هذا القطاع الحيوي تتوافر بالسودان ثروات طبيعية متنوعة ومنها الثروات المعدنية التي تتواجد في 12 ولاية حيث يوجد أكثر من 40 معدن قابل للاستثمار على رأسها معدن الذهب أكثر من مائتي شركة محلية وخليجية تشارك في الملتقى الثالث للتعدين ويهدف القائمون عليه إلى تطوير سبل التنقيب عن الذهب بعدما أصبح السودان من ضمن قائمة كبار منتجي الذهب في إفريقيا بحجم إنتاج تجاوز مائة طن خلال العام الماضي بات السودان يحتل المرتبة الثانية إفريقيا في إنتاج الذهب لكن ذلك يطرح تساؤلا وهو لماذا لم ينعكس ذلك بعده على اقتصاد البلاد ومعيشة الناس فيها عدم وجود بورصة للذهب وتقلب سياسات الحكومة في شرائه من المنتجين فضلا عن أن كميات كبيرة منه جرى تهريبها العام الماضي إلى الخارج دون ملاحقة المهربين جميعها عوامل تسببت في عدم استفادة السودان من إنتاجه الكبير من الذهب كما يرى خبراء تم إنشاء بورصة للذهب والمعادن بالأسعار العالمية لن يهرب أي شخص أي كمية بل سيعود طوعا واختيارا للتداول داخل البورصة بأسعار عادلة أسعار عالمية وبالتالي عندما تكون حصيلة الصادرات اكثر من 4.5 مليار دولار بدلا من واحد ونصف مليار الآن سينعكس ذلك على سعر الصفر وبالتالي ينعكس على كل أفراد الشعب السوداني في استقرار سعر صرف العملة ورغم وجود أكثر من ثلاثمائة شركة محلية وأجنبية تعمل في مجال التعدين فإن طرق التنقيب التقليدية مازالت تسهم بحصة الأسد في الإنتاج بنسبة تصل إلى ثمانين في المئة في بلد تقدر احتياطاته من المعدن النفيس بألف وثمانمائة طن أحمد الرهيد الجزيرة الخرطوم