المغرب يسمح للمرأة بممارسة مهنة "المأذون الشرعي"

09/02/2018
تحديث منظومة العدالة وتفعيل مقتضيات الدستور المتعلقة بمبدأ المساواة وإيجاد فرص عمل جديدة لنساء المغرب أهدافا أخرى تقف وراء قرار اتخذه العاهل المغربي بفتح مهنة العدول أو المأذون الشرعي أمام المرأة بعد أن كانت حكرا على الرجل القرار الذي اتخذه الملك محمد السادس أثار جدلا مجتمعيا وفقهيا سرعان ما خفت حدته خاصة بعد أن رحبت به هيئات الشرعيين وجمعيات المجتمع المدني بمختلف اتجاهاتها أما المواطن العادي فلا يرى ضيرا في أن تمارس المرأة مهنة المأذون الشرعي بعد أن سبق لها وأن ولجت مهنا تعتبر أكثر تعقيدا مثل قيادة الطائرات والقطارات وجراحة الأعصاب وإصدار الأحكام القضائية قرار شجاع ومنتظر هكذا وصف أغلبية المغاربة تمكين المرأة من ممارسة مهنة المأذون الشرعي قرار يصحح في نظرهم وضع المرأة ومكانتها في مجتمع القرن الحادي والعشرين عبد المنعم العمراني الجزيرة الرباط