هذا الصباح- باوليستا.. معرض دائم للفن والموسيقى بالبرازيل

07/02/2018
ليس هذا جزءا من استعراض في أحد المهرجانات السنوية إنما هو نموذج بسيط من الفعاليات الشعبية الأسبوعية في أحد أعرق شوارع العالم شارع باوليستا بوليستا كل يوم أحد لأنني أستطيع أن أجد هنا كل شيء الأطفال إلى جانب كبار السن إضافة إلى السياح الكل في هذا المكان منذ سنوات فيما يشبه المهرجان الأسبوعي أمر لا يصدق على امتداد ثلاثة كيلومترات يتزين وسط مدينة ساوباولو كل يوم أحد بمئات المواهب والأفكار التي يستعرضها أصحابها بلمسة سعادة أمام الزوار لتنظيم واهتمام بلدية المدينة ومؤسساتها المدنية احب العمل في شارع باوليستا وأستطيع فيه الحصول على المال أيضا الناس هنا لديهم ذوق عال يقدرون العمل ويحترمونه الآن أصبحت هوايتي أن آتي إلى هنا الناشطة اقتصاديا خلال الأسبوع يتلون نشاطها في آخره بلوحات من الرقص والغناء والعروض الفنية في الهواء الطلق التي تزداد في كل مرة إبداعا وجمالا معبرة عن البيئة البرازيلية المتنوعة والمنفتحة على مختلف الثقافات نقدم عروضا فنية موسيقية منذ ثمان سنوات هنا في شارع بوليستا ونحن سعداء بالتعبير عن ثقافتنا أمام كثير من زوار هذا المكان هذه المساحة الحرة تغلق أمام السيارات لتفتح أبوابها أمام كل صاحب فكرة للتعبير عن رأيه دون حاجة لإذن أو ترخيص بالإضافة لتشكيلها مصدر دخل جيد لكثير من البرازيليين بدأت مشروعي من شارع بوليستا منذ سنتين وقد توسعت أعمالي كثيرا بعدها إلا أنني ما زلت عرض أعمالهم بسبب سهولة الوصول إلى جمهور كبير خصوصا أن المشروع يهدف لتشجيعهم على الاعتناء بالطبيعة لتصبح حياتهم أجمل هذا الشعب المحب للبهجة والترفيه لم يجد أفضل من شارع بوليستا وفعالياته لتمضية عطلته الأسبوعية بعيدا عن ضغوط الحياة والأزمات الاقتصادية التي تعيشها البلاد