الاحتلال يهدم منزلا في حي سلوان بالقدس

07/02/2018
منزل آخر يهدمه الاحتلال في سلوان الحامية الجنوبية للمسجد الأقصى الحجة هي البناء دون ترخيص والهدف كما يقول صاحبه التهويد واقتلاع المقدسين والنيل من صمودهم الحمد لله إيمان بالله قوي ومتماسكين والحمد لله رب العالمين هددت بيت ما بتهز شو هددت بيت بالنسبة للشهيد او بالنسبة لجريح مش مشكلة بنرجع ونعيش في غرفة وحدة في بيت شعر في القدس وفي سلوان مش راح نطلع عاد محمود من المدرسة فوجد منزله كومة من حديد وحجارة حزنه مع إخوته بحجم ما فقدوه تحت الركام من ألعاب وكتب وذكريات الطفولة هدم الاحتلال في العقد الأخير نحو ثلاثمائة منزل في سلوان ويتهدد الهدم ما لا يقل عن خمسة آلاف وستمائة منزل آخر صدرت ضدها أوامر إدارية وقضائية ويتوقع الفلسطينيون هنا أن تتصاعد الهجمة ضدهم لاسيما بعد إعلان الرئيس الأميركي اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل بدأنا نلمس الهجمة وشراسة الهجمات بعد إعلان ترامب بشكل واضح تحت الأرض فوق الأرض على هجمات ضريبية كل الإجراءات التي تريد تفريغ هذه المنطقة نتيجة هذا الإعلام وأظن أن القادم قاتم يتغلغل الاستيطان في سلوان حيث استولت جمعيات استيطانية مدعومة من الحكومة الإسرائيلية على سبعين عقارا فيها يسكنها اليوم زهاء 2400 مستوطن وقد أصبحت بؤرا لشق الأنفاق وإقامة الحدائق التوراتية في إطار خنق المسجد الأقصى بمشاريع الاستيطان التي تتخذ طابعا تهويديا دينيا يعتقد الاحتلال أن القدس هي الحلقة الأضعف فيهدم منازل الفلسطينيين فيها لإرضاء رغبات الانتقام لدى المستوطنين والحكومة الإسرائيلية على حد سواء معتمدا على ما يبدو على الدعم الأميركي غير المحدود إلياس كرام الجزيرة القدس المحتلة