كاميرا الجزيرة تزور الغرفة التي تحصن بها الشهيد جرار

06/02/2018
في عملية معقدة استمرت لساعات وبعد ثلاثة أسابيع من المطاردة قال الجيش الإسرائيلي إن وحدات النخبة في قواته تمكنت من اغتيال الشاب أحمد نصر جرار وأنه كان يتحصن في هذه الغرفة الصغيرة هنا في بلدة اليامون وأنه جاء إلى هنا بعد أن تمكن من التنقل بين قرى عدة بالطبع لا يوجد أي رواية سوى رواية الاحتلال وزارة الصحة الفلسطينية تلقت النبأ عبر الارتباط العسكري فقط من تمكن من الوصول والحضور هنا هو شقيق الشهيد أحمد نصر جرار الذي قال بأنه لم يشاهد أي جثة بالطبع وكل ما شاهده هنا فقط مصحف صغير اهدته الوالدة لأحمد وأنه مكتوب بخط يد هذه الوالدة أيضا وفق الرواية الإسرائيلية فإن هذه المحاصرة الغرفة كان يحمل معه سلاح من نوع وعدد من العبوات الناسفة وأنه خرج من هذا الباب حاول إطلاق النار على هذه القوات إلا أنهم قاموا بإطلاق وابل من الرصاص ووفق ما نراه هنا بعض الطعام البسيط جدا خبز نوعا ما طازج وزيت وزعتر إن صحت الرواية الإسرائيلية فإن أحمد تمكن من الوصول إلى هنا بعد المرور بهذه القرى وحاول أن يحصل على الطعام البسيط الأطياف السياسية كافة الشعبية نعت الشهيد أحمد نصر جرار أعلن الحداد التام في محافظة جنين كتائب القسام وحركة حماس قالت بأن أحمد جرار تمكن من كسر المنظومة الأمنية والسياسية لقوات الاحتلال جيفارا البديري الجزيرة بلدة اليامون قضاء جنين