عـاجـل: كوريا الجنوبية تعلن تسجيل 46 إصابة جديدة بفيروس كورونا ما يرفع عدد الإصابات إلى 602

ملك السعودية يصدر أوامر تشمل إعفاءات لقادة عسكريين

27/02/2018
أوامر ملكية جديدة يصدرها العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز تطرح تساؤلات عدة حول التوقيت والرسائل وتفتح باب التكهنات تغييرات شملت قيادات في القوات المسلحة السعودية حيث تم إعفاء رئيس هيئة الأركان الفريق أول عبد الرحمن بن صالح البنيان كما أحيل قائد قوات الدفاع الجوي الفريق الركن محمد بن عوض سحيم إلى التقاعد كما شملت التعيينات ترقية اللواء ركن جار الله بن محمد العلويط إلى رتبة فريق ركن وتعيينه قائدا لقوة الصواريخ الإستراتيجية التغييرات في القيادات العسكرية تأتي والسعودية في خلاف مع دول أوروبية على رأسها ألمانيا التي قررت وقف مبيعات السلاح للرياض بسبب الحرب في اليمن وتزايد الاتهامات الموجهة للتحالف الذي تقوده السعودية بضرب المدنيين ومواقع الجيش الوطني كما أنها تأتي قبل زيارة مرتقبة لولي العهد السعودي إلى لندن واشنطن وباريس وتطرح تساؤلات كثيرة عن سياق هذه الأوامر خصوصا وأن الحرب في اليمن تبدو أبعد مد عن النهاية مع استمرار الخسائر السعودية بشكل شبه يومي في الحد الجنوبي كما يأتي تغيير قائد قوات الدفاع الجوي وتعيين قائد جديد للقوة الصاروخية وسط استمرار قصف الحوثيين لأراضي المملكة وتهديد الجماعة التي تتخذها الرياض مبررا لحربه المستمرة في اليمن بوصول صواريخها البالستية لعمق الأراضي السعودية وبالعودة إلى التغييرات فقد حمل الأوامر الملكية أخبار ترقيات شملت أمراء الأسرة الحاكمة بينهم اللواء الطيار الركن تركي بن بندر بن عبد العزيز الذي رقي إلى رتبة فريق ركن وعين قائدا للقوات الجوية إضافة إلى تعيين نجلي الأمير تركي بن عبد العزيز الأمير فهد قائدا للقوات المشتركة والأمير فيصل مستشارا في الديوان الملكي برتبة وزير ولا يمكن تجاهل سياق هذه التغييرات أيضا فتعيين أبناء الأمير تركي بن عبد العزيز في مناصب مدنية وعسكرية رفيعة يطرح استفهامات حول رؤية الملك سلمان ولي عهده للعلاقات داخل الأسرة الحاكمة ومحاولة ترميمها بعد أن تلقت روابط الأسرة ضربة قوية بعد اعتقال عدد من الأمراء بتهم الفساد واحتجازهم في فندق كارلتون في الرياض وإجبارهم على تسويات مالية مقابل الإفراج عنه كما نشرت عدد من الصحف