أبرز ملفات الدورة 37 لمجلس حقوق الإنسان

26/02/2018
من أبرز الملفات العشرة التي تتناولها دورة هذا العام تقرير مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان بشأن حالة حقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس الشرقية وقطاع غزة ومسألة المستوطنات الإسرائيلية المجلس أعلن في هذا السياق مواصلة سعيه لضمان المساءلة والعدالة في جميع انتهاكات القانون الدولي التي ترتكبها إسرائيل في حق الشعب الفلسطيني حسب الإحصاءات الرسمية لعام 2016 فإن إجمالي عدد المستوطنين في الضفة الغربية هو 690 الف 270 ألفا منهم موجودون في القدس ومحيطها أما في الجولان السوري المحتل فيصل عدد المستوطنين الإسرائيليين إلى عشرين ألفا وقد خصص المجلس للجولان في هذه الدورة حيزا لبحث حالة حقوق الإنسان فيه للتذكير فإن مجلس حقوق الإنسان يهدف إلى حماية حقوق الإنسان والتصدي لانتهاكاتها في مختلف أنحاء العالم يحتفظ المجلس بسرية البلاغات التي تصل إليه ويشترط التوثيق والأدلة للقبول بها ومتابعتها مع الدول والهيئات المعنية وهو يضم 47 دولة عضوا تنتخب في إطار الجمعية العامة بالأغلبية المطلقة ويعد أعلى سلطة في نظام الأمم المتحدة نظرا لتبعيتها المباشرة للجمعية العامة الدورة السابعة والثلاثين للمجلس تناقش ملفات مهمة أخرى تهم العالم العربي بهدف تحسين أوضاع حقوق الإنسان فيه اليمن وليبيا التي تعاني من مسألة الهجرة غير النظامية أعلن المجلس مواصلة تقديم المساعدة التقنية إليهما لبناء قدراتهم في مجال حقوق الإنسان وفي سياق اهتمام المجلس بحالات حقوق الإنسان التي تتطلب اهتماما خاصا يعقد حلقة نقاش رفيعة المستوى بشأن انتهاكات حقوق الطفل في سوريا ويركز أيضا على حالة حقوق الإنسان في جنوب السودان وإيران وميانمار