تحرك دولي لتطبيق الهدنة في سوريا

25/02/2018
مساء الخميس الثاني والعشرين من فبراير الجاري عرضت الأمم المتحدة وبمبادرة من فرنسا وألمانيا فيلم آخر الرجال في حلب المرشح للأوسكار بغية كسب تعاطف دولي يفضي إلى إقرار فوري لهدنة عاجلة في سوريا في الوقت ذاته واستنادا إلى وكالة الأنباء الفرنسية كان مقر الدبلوماسيين الروس يشهد حفل عشاء فاخرا لنحو مئتي دبلوماسي من الصين والدول العشر غير الدائمة العضوية في مجلس الأمن بعد ساعات رجحت كفة روسيا وأفلحت تحفظات المندوب الروسي في إرجاء التصويت أكثر من مرة إلى أن ألغي عقب سلسلة من الإلغاء والتأجيل يقر مجلس الأمن بشق الأنفس وقفا لإطلاق النار في عموم سوريا خطوة أولى يراها الرئيس الفرنسي ضرورية يمكن البناء عليها تقود فرنسا وألمانيا ضغطا دوليا على الأطراف الإقليمية في سوريا لتطبيق فوري لقرار مجلس الأمن الداعي إلى هدنة إنسانية لمدة ثلاثين يوما لم يخطئ الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل وهما يسارعان نحو الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لنيل ضمانات لإنجاح وقف إطلاق النار تريد برلين وباريس من موسكو إذنا لدخول قوافل المساعدات دون إبطاء والبدء في عمليات إجلاء طبية عاجلة من دون عوائق تخاطب الرئاسة الفرنسية الدول الضامنة لاتفاق أستانا روسيا وتركيا وإيران للتحرك من أجل تطبيق تام لالتزامات الهدنة الإنسانية بالتتالي رحبت تركيا وإيران بالهدنة في سوريا وتعهدتا بالالتزام بها لكن باستثناءات ترى أنقرة عملياتها العسكرية شمالي سوريا في منأى عن قرار وقف إطلاق النار فالجيش التركي لن يوقف معاركه في عفرين ضد من وصفتهم الخارجية التركية بالإرهابيين الذين يعارضون استقرار سوريا ووحدتها للخطر ولطهران أيضا أعداء تستثنيهم من وقف إطلاق النار فالقتال لن يتوقف في المناطق التي تسيطر عليها جبهة النصرة يقول رئيس هيئة الأركان الإيرانية إن مناطق من ريف دمشق لن تدخل ضمن الهدنة لأنها تحت سيطرة من وصفهم بالإرهابيين يتطابق الموقف الإيراني مع ما أعلنه النظام السوري من أن قواته ستواصل ما سماها عمليات التطهير ضد الإرهابيين في ضواحي دمشق