يونيسيف: 80% من وفيات حديثي الولادة سببها قلة الرعاية

22/02/2018
هذا واحد من أكثر أقسام الولادة ازدحاما في العاصمة الباكستانية اسلام اباد يولد الكثير من الأطفال هنا كل يوم لكن احتمالات بقائهم على قيد الحياة في جميع أنحاء باكستان هي من بين الأضعف في العالم لا تستطيع الأمهات الوصول إلى المستشفيات للولادة وهناك مشاكل سوء التغذية أو فقر الدم ثمة نقص في الوعي بين الناس حول الرعاية الصحية في وقت الولادة وما بعدها ليست باكستان حالة استثنائية في هذا الصدد فالوضع على الصعيد العالم ليس أفضل ففي كل عام يموت أكثر من مليونين ونصف مليون طفل قبل أن يكملوا الشهر من ولادتهم مليون طفل منهم يموتون فور ولادتهم تتركز هذه الأرقام في عدد من الدول الأفريقية هناك بعض النجاحات في الحد من وفيات الأطفال لكنها ليست كبيرة إذ انخفض عدد الذين يموتون قبل عيد ميلادهم الخامس إلى النصف خلال ربع القرن الماضي واستنادا إلى اليونيسيف إن ثمانين في المئة من وفيات حديثي الولادة في شهره الأول يمكن تفاديها وعلاج الأمراض التي تؤدي إليها إذا ما توفرت الرعاية الصحية الجيدة الحكومات غير الرشيدة تنفق أقل من 1 من ناتجها المحلي الإجمالي على الرعاية الصحية والمؤشر المطلوب لا يقل عن 5 بالمئة هنا تكمن الأزمة والحل معا بذل مزيد من الأموال لرعاية طبية أمر مقدور عليه في معظم الدول التي تعاني من ارتفاع وفيات أطفالها لكنه قرار كسرا ما يعد به ساسة شعوبهم ثم يخلفون ما وعدوا به فيموت أطفال دون أن تسعد أمهاتهم برؤيتهم يكبرون