قصف دام على الغوطة واستعدادات لهجوم واسع

21/02/2018
منذ ليل الأحد الغوطة الشرقية المحاصرة من العام 2013 تحت نيران مدفعية النظام السوري وحصيلة القتلى في ارتفاع مراسل الجزيرة في سوريا يقول إن القصف المدفعي والجوي لقوات النظام استهدف مدنا كفربطنا وحمورية ومنطقة المرج ومدن وبلدات أخرى في الغوطة الشرقية في ريف دمشق الوكالة السورية للأنباء سانا قالت من جهتها إن شخصين أصيبا بجروح جراء سقوط قذائف هاون على منطقة باب السلام في دمشق القديمة وإن من وصفتهم بالإرهابيين هم من اطلقوا تلك القذائف هذا التصعيد الذي ترافق مع استقدام قوات النظام تعزيزات عسكرية إلى معقل فصائل المعارضة الأخير قرب دمشق ترى الأمم المتحدة بأنه يخرج الوضع الإنساني عن السيطرة وتدعو إلى وقف فوري له كما نددت بتعرض ستة مستشفيات للقصف للمنطقة في غضون ثماني وأربعين ساعة وأصدرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة اليونيسيف تعليقا على التطورات الخطيرة بيانا رمزيا خاصا لأطفال سوريا خاليا من أي نص وقالت إنه لا توجد كلمات تنصف الأطفال وأمهاتهم القتلى في الغوطة الشرقية وأمام الأحداث الدراماتيكية المتسارعة التي شهدتها الغوطه تجدد الحديث عن إقامة هدنة إنسانية وقد أعلن نائب وزير خارجية روسيا سيرغي ريابكوف أن هذه الهدنة ستحدد في إطار العمل على مشروع قرار في مجلس الأمن مشيرا إلى أن هذه المسألة المتعلقة بالكيفية التي سيعمل بها مجلس الأمن على هذا المشروع ومواجها سهامه إلى الولايات المتحدة وعدد من الدول اعتبر ريابكوف مشروع القرار الذي يبحث حاليا في مجلس الأمن مثالا على المعايير المزدوجة تجاه الملف السوري مشددا على أن واشنطن تتصرف بطريقة انتقائية وانتهازية على حد قوله