بلديات غزة تعلن الطوارئ وتقلص خدماتها

21/02/2018
تحذير أطلقته بلديات قطاع غزة للفت الأنظار إلى كارثة قد تكون الأصعب منذ الحصار الإسرائيلي على القطاع نحن نحذر أن استمرار هذا الوضع سيؤدي بنا إلى الوصول إلى كارثة إنسانية محققة ستتوقف معها كافة خدمات البلديات وستؤثر على حياة المواطنين بشكل مباشر أزمة ستشمل خدمات أساسية تقدمها البلدية إلى السكان إلى جانب إغلاق ساحل البحر تمهيدا لضخ المياه العادمة مباشرة فيه آبار المياه في البلدية ستعمل على التيار الكهربائي فقط والذي يصل أربع ساعات خلال اليوم فبالتالي سيكون هناك نقص حاد في كميات المياه الواصل للمواطنين أيضا سيكون هناك تدفق لمياه الصرف الصحي سواء في الشوارع أو على شاطئ البحر الذي سيكون مغلقا أمام المواطنين بشكل كامل واتضح أن هذا التحذير مجرد بداية لأزمة تتفاقم مع استمرار الأوضاع على هذا النحو أزمة بلديات قطاع غزة هي ضمن الأزمات المركبة التي يعيشها قطاع غزة أولا بسبب الحصار الإسرائيلي وثانيا الانقسام وثالثا ضعف التمويل الدولي المخصص لمعالجة هذه الأزمات الوضع في قطاع غزة كارثي غير مسبوق في التاريخ اثنين مليون فلسطيني يعيشون على هذه الأرض هي أزمات تعصف بغزة في ظل مطالبات بتدخل عاجل لمنع تدهور الأوضاع تنتقل الأزمات من منظومة إلى أخرى في قطاع غزة الذي أنهكه الحصار والانقسام وغدت حياة سكانه عرضة للانهيار غير مسبوق هشام زقوت الجزيرة غزة فلسطين