مولر يحقق بمحادثات أجراها كوشنر مع مستثمرين روس

20/02/2018
يخطئ الرئيس الأميركي أن ظن هناك من التحقيقات بشأن علاقاته مع روسيا تقول الصحافة الأميركية إن الوقت ما زال مبكرا أمام ترامب للفرح فالتحقيقات المدعي الخاص روبرت مولاي في بداياتها يتجاوز مولار عتبة بيت ترامب وصولا إلى دائرته الأكثر قربا صهر الرئيس ومستشاره ومكمن أسراره جرت كوشنر محط شك وشبهات المتعلقة بكوشنر تتجاوز الاتصالات مع مسؤولين روس إلى تهم قد تصل إلى استغلال النفوذ لتحقيق مآرب ومصالح شخصية تتحدث وسائل إعلام أميركية مثل سي ان ان عن مساع قام بها الرئيس قبل مدة وجيزة من تنصيب دونالد ترامب لجذب مستثمرين أجانب ولاسيما من روسيا والصين لتأمين التمويل لشركاته العقارية كوشنر كومبانيز التي كانت تترنح من انتكاسات مالية تؤكد المعلومات أن كوشنر تواصل خلال تلك الفترة مع مسؤولين من خمسة عشر بلدا تتوقف التحقيقات عند لقاءين لافتين لصهر الرئيس أحدهما بعد أسبوع فقط من انتخاب ترامب في 2016الثامن من تشرين الثاني نوفمبر حيث كان كوشنر على وشك توقيع صفقة مع جموعة انبانك الصينية للتأمين غير أن تلك المحادثات باءت بالفشل بحسب نيويورك تايمز بكثير من الريبة ينظر روبرت مولر للقاء جاد كوشنير بمسؤولين من أحد المصارف الروسية المقرب من الكرملين قبل أيام من دخول ترامب البيت الأبيض وفي الشرق الأوسط تتحدث عن شبكة علاقات بدأ كوشنير في نسجها مع أعضاء من العائلة الحاكمة في السعودية بعد فترة قصيرة من الانتخابات الأميركية من ذلك اتصال شخصي أجراه كوشنر مع المديرة التنفيذية لشركة لوكهيد مارتن إحدى أكبر شركات الصناعات العسكرية في العالم إذ كان صهر ترامب يسعى للحصول على تخفيض من الشركة لسعر نظام الدفاع الصاروخي الأميركي ساد قبيل زيارة وفد سعودي لواشنطن في مايو الماضي حيث كان يجري وضع اللمسات الأخيرة على صفقة أسلحة ضخمة بين الرياض وواشنطن تجاوزت مائة مليار دولار أسوأ مطاردة لسياسي في التاريخ الأميركي هكذا يصف ترمب تحقيقات مولر كيف لا والتحريات بدأت تأخذ منحى يتجاوز الاتصالات مع روسيا إلى شبهات صفقات تجارية أريد إبرامها بأسماء سياسية