عـاجـل: مراسل الجزيرة عن مصادر أمنية لبنانية: سقوط طائرة استطلاع إسرائيلية بضاحية بيروت الجنوبية

هذا الصباح- انطلاق مهرجان لاتفيا للنحت على الجليد

16/02/2018
قد يرى في برودة الشتاء وكثافة الثلوج مظهرا من مظاهر عرقلة حركة الحياة لكن الأمر يختلف كثيرا بالنسبة للآخرين الثلوج في البلدان ذات الأجواء الباردة أصبحت مكونا من مكونات الحياة بل حتى مصدر للبهجة والترويح عن النفس ويتجلى ذلك واضحا من خلال تنظيم مهرجانات في هذا الفصل وفي جمهورية لادفيا مثلا يشكل الجليد مصدرا لإلهام كثير من الفنانين في البلاد ومن أنحاء العالم لابتكار تصاميم فنية جميلة من وحي الواقع أحيانا ومن وحي الخيال أحيانا أخرى النحت على الجليد في عقده الثاني هذا العام يعتبر الأكبر في دول بحر البلطيق وشارك فيه هذه المرة أكثر من ثلاثين فنانا من 10 دول الأحلام هو العنوان الذي اتخذه المهرجان عنوانا له هذه المرة وقد أبدع المسلمون في ابتكار أشكال مختلفة لكل ما قد يتبادر إلى ذهن من روح هذا الشعار من الجليد استخدمت في إنتاج هذه الأعمال التي اتبعها أفراد ومجموعات حينا آخر سكان المدينة وزوار المهرجان هم أكثر المستفيدين من هذه الأنشطة الفنية والمجسمات البديلة التي أمتعتهم ودفعتهم لالتقاط الصور إلى جانبها