هذا الصباح- الترميم يوقف ضجيج القطارات بمحطة حيدر باشا

16/02/2018
ما تزال محطة حيدر باشا للقطارات في مدينة إسطنبول التركية تخضع لعمليات ترميم بدأت قبل خمس سنوات انطلاق مشروع الترميم تزامن مع انطلاق شائعات بأن المحطة أو مبناها التاريخي العريق سيغلق إلى الأبد وسيتحول إلى الفندق تاريخ المحطة ومكانتها في حركة النقل والسفر داخل وخارج تركيا ربما زاد من وقع الشائعات بين الناس افتتحت المحطة التي تقع في الضفة الآسيوية لمضيق البوسفور عام 1872 لتكون محطة الانطلاق لخط سكة حديد الحجاز أما مبنى المحطة الحجري الذي يشمخ كالقصور فقد بني في بدايات القرن العشرين وهو من تصميم مهندسين ألمانيين تعتبر حيدر باشا القلب النابض للسكك الحديدية التركية فالقطارات تنطلق منها إلى مختلف أنحاء البلاد والخارج لتعود إليها مجددا المحطة كانت شاهدة على أحداث جسام مثل الحرب العالمية الأولى وسقوط الإمبراطورية العثمانية وقد تأثر مبناها مرات عديدة سكتت القطارات في حيدر باشا ولم تعد صافراتها تزمجر في المكان منذ 2013 وكل ما يتمناه سكان المدينة أن تنتهي عمليات الصيانة والترميم وتعود القطارات إلى المحطة مجددا