هذا الصباح-هندي يؤسس متحفا لأجهزة المذياع القديمة

15/02/2018
الشغف بالراديوهات والحنين إلى الأيام التي كانت فيها هذه الأجهزة ملكة متوجة على عرش الإعلام والاتصالات دفعا الهندي أبو شاقر إلى تأسيس هذا المتحف عشرات الراديوهات القديمة بعضها يعود إلى ثلاثينيات وأربعينيات القرن الماضي يعرضها الرجل في مسقط رأسه بولاية تامينادو جنوبي الهند لم يكتف أبو شاقر بجمع الراديوهات بل عمل أيضا على تعريف أطفال المدارس بهذه الأجهزة والدور الذي لعبته عبر العالم فالإذاعات قربت المسافات بين الناس وزودتهم بالأخبار والمعارف أولا بأول يقول الرجل إن أطفال اليوم أبعد ما يكونون عن هذا التاريخ بسبب التقنيات الحديثة التي جعلت الإذاعات جزءا يسيرا من الخدمات التي تقدمها الهواتف والحواسيب أجهزة عتيقة كثير منها ما زال يعمل فعدا عن جمع الراديوهات فإن أبو شاقر يجيد صيانتها ويعرف خباياها جيدا