المشاورات اليمنية بالسويد تحرز تقدما في بعض الملفات

08/12/2018
حتى أيام خلت كان من يجلسون في قصر جوهانسبرغ العاصمة السويدية ستوكهولم يتبادلون كل أنواع القصف في معارك مفتوحة في اليمن اما هنا فهم يتحاورون تتواصل المشاورات اليمنية بين طرفي الصراع لليوم الثالث على التوالي اختراقات مهمة في ملف الأسرى والمفقودين حققتها المشاورات المضنية بقيادة المبعوث الدولي مارتن غرفث وقال عبد القادر المرتضى مسؤول ملف الأسرى وعضو جماعة الحوثي إلى المفاوضات للجزيرة إنهم اتفقوا على تبادل كشوف المعتقلين وتسليمها إلى مكتب المبعوث الدولي وأضاف أنه ستتم الإفادة بخصوص هذه الكشوف خلال أسبوعين للكشف عن مصير جميع المفقودين والمعتقلين والمخفيين وأن هذه الإجراءات التنفيذية ستستغرق شهرين تم الاتفاق عليها سواء ما يتعلق بالكشوفات وما يتعلق بتبادل الكشوفات ما يتعلق بالبحث والتحري عن المفقودين وعن المخفيين وعن المختطفين ليس هناك استثناء لأي شخص تم أسره أو اعتقاله أو اختفائه على ذمة الحرب في اليمن سواء منه أو من الطرف الآخر وسواء كانوا يمنيين يمنيين طالب وفد الحكومة الشرعية برفع الحصار الذي تتعرض له تعز منذ سنوات وقدم إلى المبعوث الدولي إحاطة تفصيلية بضرورة انسحاب الحوثيين ولو من جزء من منطقة الحوبان باعتبار ذلك إشارة إلى بناء ثقة من الحوثيين لكن الأكثر إثارة في مشاورات اليوم وطلبوا وفدا شرعية تسليم جثمان الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح وما تبقى من أفراد عائلته المعتقلين لدى الحوثيين سجينة مع مكتب المبعوث طرحنا موضوع إطلاق المعتقلين وتسليم الجثامين الشهداء وهناك توجيهات فخامة الرئيس للفريق بضرورة طرح إطلاق جثمان الرئيس السابق علي عبد الله صالح من ضمن الجثامين جثامين الشهداء من اختراقات اليوم الثالث من مشاورات السويد تقدم في مسار تبادل الأسرى والمعتقلين تقدما يريد المبعوث الدولي مارتن استثماره عليه من أجل الذهاب إلى الحل السياسي للصراع الدائر في اليمن من أمام قصر جوهانسبرغ عيسى طيبي الجزيرة