دول الساحل تتلقى تعهدات بملياري يورو لدعم مشاريعها التنموية

07/12/2018
4 سنوات مرت على إنشاء مجموعة دول الساحل الخمس وما يزال نقص التمويلات يعوق أداءها في محاربة الأخطار الأمنية المرتبطة بالتطرف والإرهاب وضعف الموارد هذه البلدان هي تلاقي ما رسمت من مشاريع وخطط تنموية حتى الآن تحديات تسعى هذه البلدان إلى تجاوزها لإقناع المانحين والشركاء بتقديم دعم مالي لأكثر من 30 مشروعا على مدار سنوات سأظل مقتنعا أن الشركاء ومانحي مجموعة الخمس في الساحل سيساهمون بشكل كبير في رصد التمويلات اللازمة للقيام بهذه المشاريع ذات الأولوية فقد تعهد شركاء هذه المجموعة بتقديم نحو مليار يورو لتمويل المشاريع ذات الأولوية في منطقة الساحل وترتبط هذه المشاريع بالأمن والدفاع والقدرة على التصدي للطوارئ والتأقلم مع الأزمات كما تهدف إلى إنشاء مرافق أساسية وإيجاد فرص اقتصادية سعيا للقضاء على الجندي الإرهابي والجريمة العابرة للحدود لا تتحقق التنمية في أيام ولا حتى في شهور تحتاج إلى سنوات من العمل وهذا المؤتمر الذي نتمناه اليوم سيكون معلمة في طريق تنمية بلداننا تعهدات تأمل دول الساحل أن يفي بها المانحون في أقرب الأوقات في الاضطرابات الأمنية والأوضاع الاقتصادية لبعض هذه البلدان تتفاقم يوما بعد يوم عن نشاط جماعة بوكو حرام في منطقة بحيرة تشاد وتشكل الأقاليم الشمالية والوسطى من مالي ساحة لنشاط جماعات مسلحة وتعيش على وقع نزاعات عرقية متصاعدا الجزيرة