ما الذي اتفق عليه طرفا الأزمة اليمنية بالسويد؟

هل شاهدت التصميم الجديد لصفحتنا الرئيسية؟

ما الذي اتفق عليه طرفا الأزمة اليمنية بالسويد؟

06/12/2018
مصافحة نادرة أمامه كاميرا الجزيرة بين أعضاء من وفدي الحكومة والحوثيين قبل بدء جولة المشاورات التي افتتحت في جلسة علنية بحضور الوفدين وبتصريحات من وزيرة خارجية الدولة المضيفة والمبعوث الأممي كرست للضغط على المتحاورين ومطالبتهم بالتحلي بالشجاعة وتقديم تنازلات لإخراج اليمن من كارثة الحرب الأيام القادمة ستكون فرصة مهمة لإعطاء زخم لجهود إحلال السلام في اليمن و التوصل لاتفاق شامل يقوم على المرجعيات الثلاث وهي المبادرة الخليجية ونتائج الحوار وقرارات مجلس الأمن بما فيها القرار 2216 آمل أن يتمكن الجانبان من وضع إطار لاتفاق للسلام ومتابعة عملية الانتقال السياسي المشاورات تجري وراء أبواب مغلقة وبدون أجندة محسومة وبواسطة لجان من الطرفين لا تتحاور وجها لوجه بل تبحث من خلال المبعوثي ومساعديه تفاصيل المقترحات للتوافق على إجراءات بناء الثقة بما في ذلك تنفيذ اتفاق تبادل الأسرى ووضع ميناء الحديدة ومطار صنعاء والبنك المركزي وتثبيت هدنة الحديدة وتوسيعها لتشمل مناطق أخرى كما تجري المشاورات في خضم حضور وإجماع دولي على ضرورة إنهاء الحرب واحتواء الأزمة الإنسانية والبدء في تسوية سياسية مرضية لجميع اليمنيين ولعل ذلك ما يفسر التصريحات الإيجابية من الطرفين يجب علينا التسليم الكامل للدولة وأقصد أقصد الدولة والمؤسسات والحوثي هو جزء من الدولة لا أحد يريد إنهاء الحوثي سواء سياسيا أو أي مؤسسات الدولة بل نريد الشراكة الكاملة مثلهم مثل أي مكون سياسي في المجتمع نأمل أن تكون هذه المرة أن يكون هناك جدية من كل الأطراف ونحن نعتقد أن الفترة الزمنية والوضع الإنساني الذي يعيشه الشعب اليمني يحتاج من كل اليمنيين تضافرت جهودهم لإيجاد حل فنحن نتطلع بإذن الله أن نصل إلى حلول تبدأ المشاورات والخلافات ما تزال في ذروتها بين المتحاورين حول إجراءات بناء الثقة وحول ما تكشف حتى الآن وهو قليل من إطار العمل الذي أعده المبعوث ليضبط إيقاع المشاورات على المسار السياسي المبعوث الأممي يرى أن الظروف مهيأة الآن وعلى نحو غير مسبوق لتحقيق تقدم في المشاورات إن توفرت الإرادة السياسية لدى الأطراف المعنية ويؤكد أن الفشل في حال حدوثه سيكون فشلا للأطراف المتحاورة وليس للأمم المتحدة مراد هاشم الجزيرة من مقر المشاورات في ضواحي العاصمة السويدية ستوكهولم