وصول غريفث إلى صنعاء.. ونقل جرحى الحوثي إلى مسقط

03/12/2018
يتحرك الملف السياسي الراكد في اليمن قبيل المشاورات المقرر عقدها في السويد المبعوث الدولي إلى اليمن مارتن غريفس يصل إلى صنعاء بمرافقة وفد الحوثيين استئناف الجولة الجديدة من المشاورات ويسعى جاهدا لإتمام المشاورات اليمنية المقبلة فأوفد الحوثيين كما يبدو ليس لديه مانع من الذهاب شريطة تلبية مطالبه ويبدو أن مطالب الحوثيين المتمثلة في ضمانات العودة إلى صنعاء ونقل المصابين في صفوف الجماعة إلى سلطنة عمان يبدو أنها قيد التنفيذ فقد أقلت طائرة تابعة للأمم المتحدة نحو خمسين جريحا من الحوثيين من صنعاء إلى مسقط وقد تحدثت مصادر عمانية للجزيرة عن أن طائرة كويتية ستقل المبعوث الدولي برفقة بعض أعضاء الوفد الحوثي ومن صنعاء إلى السويد الثلاثاء بينما ستقل طائرة عمانية رئيس الوفد الحوثي وبقية الوفد من مسقط إلى السويد الأربعاء وهنا يتضح أن المساعي الدولية قد نجحت في إقناع أحد أطراف الأزمة اليمنية أما الطرف الآخر وهو الحكومة الشرعية لم يصدر أي تعليق عن الموضوع في ظل هذه الأحداث إلا ما تحدثت به بعض المصادر المقربة منها بأنها لن تذهب إلا بعد أن يصل وفد الحوثيين أولا إلى السويد الرابطة الدولية تضغط باتجاه التوصل إلى حل ووكل الأطراف اليمنية وهما إيران والتحالف السعودي الإماراتي أوضحا رغبتهما أيضا في التوصل إلى اتفاق خصوصا بعد الخوض في إجراءات بناء الثقة المتعلق بملف الأسرى والمعتقلين وتوحيد عمل البنك المركزي وفتح مطار صنعاء لكن بعد كل هذه الإجراءات هل ستحقق المشاورات المقبلة حلا حقيقيا للأزمة اليمنية أم أنها امتصاص للضغوط الدولية بفعل الأزمات السياسية التي تمر بها المنطقة