خسائر بملايين الدولارات بحريق سوق أم درمان.. ما الأسباب؟

02/12/2018
ما ان نقشعت السنت النار والدخان حتى فوجئ أصحاب المحلات التجارية بسوق أم درمان بولاية الخرطوم بحجم الدمار الكبير الذي لحق بممتلكاتهم ومحلاتهم التجارية مئات من أصحاب المحلات التجارية يبحثون وسط الركام عما يمكن إنقاذه من ممتلكات فلا يعثرون إلا على رماد ودمار السلطات السودانية التي تقدر الخسائر بملايين الدولارات تقول إن ازدحام السوق وضيق الممرات عرقل عمليات الإطفاء الآن نعمل على حصر الخسائر مع المتضررين ونعمل كذلك مع الولاية بكيفية التعويض بالنسبة أصابتهم هذه المصيبة ونحن نشيد بالجهد الكبير الذي وبالروح العالية التي يتحلى بها المصابون كما أدت أزمة الثقة بين البنوك ورجال الأعمال إلى تخزين كميات كبيرة من المبالغ النقدية التي أتت عليها النيران مما زاد من حجم الخسائر ويحتوي سوق أم درمان على آلاف المحلات التجارية وشتى أنواع البضائع للجملة والتجزئة وهو الممول الرئيسي لولايات السودان بالسلع الاستهلاكية كان سوق أم درمان ينبض بالحركة فبات رمادا خسائر فادحة في سوق أم درمان أكبر أسواق ولاية الخرطوم وتحقيقاتنا وتكشف عن أسباب الحريق في وقت ينتظر فيه المتضررون مساعدات حكومية الطاهر المرضي الجزيرة الخرطوم