وول ستريت: مبادرة سرية لتوثيق علاقة تل أبيب بالرياض

19/12/2018
مبادرة سرية أميركية لصياغة علاقات أوثق بين السعودية وإسرائيل قد منيت بنكسة بعد اتهام ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان ومساعديه المستشار السابق في الديوان الملكي السعودي القحطاني ونائب رئيس المخابرات السابق أحمد عسيري بقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي هذا فحوى تقرير نشرته صحيفة وول ستريت جورنال تضمن الإشارة إلى أن الرجلين قام بدور أساسي في التواصل السري مع إسرائيل وتنقل الصحيفة عن أحد المسؤولين الحكوميين في السعودية أن الضجة العالمية التي أعقبت مقتل خاشقجي كانت سببا إضافيا في تهدئة عملية التواصل وأن آخر ما تريده السعودية في الوقت الراهن هو خروج التواصل السريع مع إسرائيل للعلن لما قد يسببه ذلك من ضجة أخرى قد تثير كثيرا من العواصم العربية على السعودية خصوصا بسبب الموقف العربي العام من القضية الفلسطينية ورفضه للعلاقات مع إسرائيل وفي سياق متصل استعرضت الصحيفة دور القحطاني الذي أمر وسائل الإعلام السعودية لتجميل صورة إسرائيل بعد أن وصفت لعقود في المملكة بأنها العدو الصهيوني وأضافت أن عسيري هو أرفع مسؤول سعودي زار تل أبيب أكثر من مرة سرا سيركز بشكل أساسي على كيفية استفادة السعودية من تكنولوجيا المراقبة الإسرائيلية والمتابع لتطورات العلاقة بين تل أبيب والرياض يسجل في عهد بن سلمان تم السماح للطائرات الإسرائيلية بالتحليق في الأجواء السعودية كما أن السعودية بدأت بالفعل كما تقول الصحيفة إصدار وثائق خاصة لرجال أعمال إسرائيليين تسمح بدخول أراضيها دون الحاجة لإبراز جوازات سفرهم هذا التقارب السري بين الجانبين كان عرابه الرئيس الأميركي دونالد ترامب الذي يرعى إقامة علاقات أكثر متانة بين إسرائيل والمملكة تحت مسمى هدفه تقويض سيطرة إيران على منطقة الشرق الأوسط وكانت لافتة إزاحة الستار عن فصل جديد في العلاقات الخفية بين الرياض وتل أبيب حين صرح في الثالث والعشرين من أكتوبر تشرين الأول أن السعودية ساعدت كثيرا على الصعيد الإسرائيلي دون أن يدلي بمزيد من التفاصيل لكنها لم تكن المرة الوحيدة التي يتطرق فيها ترامب إلى وجود علاقة خفية بين الجانبين السعودي والإسرائيلي إذ كرر كلامه في الموضوع ذاته في نوفمبر تشرين الثاني الماضي بأنه لولا السعودية لكانت إسرائيل في ورطة كبيرة تكرار الكشف عن هذه المعلومات سواء من ترمب وول ستريت جورنال يثير كثيرا من علامات الاستفهام حول ولي العهد السعودي الذي يعتبره كثير من المراقبين عراب ما يسمى بصفقة القرن الأميركية التي يحاول الرئيس كرم تسويقها في العالم العربي بأي طريقة وبأي ثمن