القنطار.. شاب تختزل قصته حكايات اللاجئين السوريين بكندا

هل شاهدت التصميم الجديد لصفحتنا الرئيسية؟

القنطار.. شاب تختزل قصته حكايات اللاجئين السوريين بكندا

18/12/2018
ارادوا أصدقاء حسان القنطار الاحتفاء به بينهم في مدينة تورنتو بعد شهور طويلة من الخوف والمعاناة وقلة الحيلة كلما كنت أطلبه هو إقامة دائمة عمل بيت أشعل بقيمتي كإنسان هذا اللي فعلوا ما أعطوني فقط لحياة أعطوا عائلتي حياة وأعطوا ملايين الناس اللي بحاجة للمساعدة أمل في هذه الدنيا مهتم تغيرت حياة القنطار بعد رفضه العودة إلى سوريا للخدمة العسكرية بسبب الحرب رحل إلى عدة دول ومكث في مطار كوالالمبور سبعة أشهر واعتقلت قرابة الشهرين في ماليزيا حظيت قصة الشاب السوري باهتمام وسائل الإعلام العالمية مما دفع عددا من المنظمات غير الحكومية الكندية إلى التدخل لتقديم يد المساعدة حاولنا خيارات قانونية عدة منها تقديم تأشيرة دراسية للقدوم إلى كندا وتأشيرة إنسانية وقدمنا على برنامج الكفالة الخاصة له ونجحنا بعد نضال صعب ووقت طويل ترحب كندا بالمهاجرين واللاجئين حيث تستقبل أكثر من مائتين وخمسين ألف مهاجر سنويا وقدم إليها آلاف اللاجئين السوريين من خلال برامج حكومية أو كفالات خاصة هناك برامج هجرة تحدد بعض الوظائف التي تحتاجها كندا أعتقد أن إحدى الطرق التي يمكن لكندا المساعدة فيها هي النظر للمهارات الكبيرة والتعليم العالي الذي يمتلكه كثير من اللاجئين والاستفادة منهم في سوق العمل وصل إلى كندا أكثر من خمسين ألف لاجئ سوري منذ عام 2015 وتظهر استطلاعات الرأي أن الكنديين يؤيدون قدوم اللاجئين والمهاجرين الجدد عموما إلى كندا وينظرون إليهم نظرة إيجابية عمر آل صالح أو الجزيرة تورنتو