الشرطة الكندية تداهم محلات لبيع البضائع المقلدة

16/12/2018
إنه من أكبر المراكز التجارية الآسيوية في مدينة تورونتو إذ يتوافد عليه مئات من الناس يوميا يضم بين جدرانه عشرات المحلات وأنواعا مختلفة من السلع لكنه في المقابل مركز لبيع السلع الصينية المقلدة لأشتري معركات كبيرة هنا ولكنني أشتري لوازم للهاتف لديهم إلكترونيات جيدة هنا قد نشتري بعض السلع وتجدها مقلدة لكنه مكان جيد فقد صنف تقرير أميركي هذا المركز ضمن الأماكن السيئة السمعة في العالم للغش وبيع السلع المقلدة وقد قامت الشرطة الكندية بحملة دهم كبيرة وصادرت سلعا مقلدة تعود لشركات لها ماركات عالمية مختلفة يقدر ثمنها بآلاف من الدولارات يصعب تحديد رقم لحجم هذه التجارة لكنها عملية كبيرة لها تأثير كبير على المستهلكين وأصحاب الشركات والأعمال المشروعة ويخشى على صحة الناس وسلامتهم من استعمال مستحضرات التجميل مقلدة وثمة منظمات دولية تقدر حجم تجارة السلاح المقلدة في العالم بنحو نصف تريليون دولار سنويا أما أكبر المتضررين فهي الشركات الأميركية والفرنسية ليس هذا فحسب بل إن عصابات الجريمة المنظمة تستغل هذه التجارة المربحة والرائجة على مستوى العالم داهمت الشرطة الكندية أخيرا سبعة محال في هذا المركز التجاري وصادرت آلاف القطع المقلد من الحقائب والملابس تحاكي ماركات عالمية مشهورة وتؤكد الشرطة أن بيع هذه البضائع يعد جريمة جنائية ويضر بالشركات المصنعة عمر آل صالح الجزيرة