عـاجـل: مراسل الجزيرة: سماع دوي انفجارين ضخمين وسط العاصمة العراقية بغداد

مدارس الأونروا تؤوي أصحاب المنازل المدمرة بغزة

12/12/2018
لا سبيل أمامهم سوى اللجوء إلى مدارس وكالة الغوث الدولية لتؤويهم من برد الشتاء فهؤلاء هم بعض من دمر الاحتلال الإسرائيلي منازلهم في الحرب الأخيرة على قطاع غزة عام 2014 وأوقفت الوكالة أخيرا دفع إيجار منازلهم المؤقتة رجعوا لنا بيوتنا عايزين نعيش بكرامة أهل البيوت أجرينا يطردون من بيوتنا اضطررنا آسفين الدخول إلى هذه المدارس من أجل إرسال رسالة صرخة إلى المجتمع الدولي إلى العالم أجمع بأن هناك أسر الآن في غزة في الشوارع بدون مأوى وبدلا من تحقيق آمال أكثر من عائلة بإعادة إعمار منازلها وهو ما لم يحدث حتى الآن يأتي قرار الأونروا فيزيد الطين بله وتضاف معاناة هؤلاء إلى معاناة عائلات موظفي الأونروا الذين تضرروا جراء قرارات سابقة بفصلهم أو خفض رواتبهم فإحنا نطالب الدول المانحة تضع شروطا للوكالة إنه ما تعطيش ولا دولار إلا ما يكون موظفا يطلع من وظيفته أزمات ليس ثمة ما يضع حدا لها على ما يبدو بالنظر إلى قول الوكالة إنها تعاني أزمة مالية ستتفاقم في العام المقبل مع استمرار قرار الولايات المتحدة الأميركية وقف دعمها للمنظمة الأممية الإدارة الأميركية لم تعط هذا العام أكثر من مليون دولار من أصل مليون دولار أما في العام المقبل فلن يعطونا شيئا وذلك يحتاج منا إلى أن يعوض ذلك حديث يشير إلى أن اللاجئين الفلسطينيين مقبلون على مزيد من الأزمات التي ستزيد من معاناتهم خلال الفترة المقبلة عام آخر على الأبواب وأزمة الأونروا تراوح مكانها فتزداد معها أزمات اللاجئين الفلسطينيين الذين أصبحوا يتخوفون أكثر من أي وقت مضى من مشروع لتصفية قضيتهم بإنهاء عمل هذه المنظمات الدولية هشام زقوت الجزيرة غزة