شيوخ أميركيون يعتبرون بقاء ترامب تهديدا للديمقراطية

11/12/2018
الديمقراطية الأميركية في عهد دونالد ترامب ليست في أفضل أحوالها فثمة أزمات ومخاطر تحدق بها خلاصة انتهى إليها أربعة وأربعون عضوا سابقا في مجلس الشيوخ الأميركي ينتمون للحزبين الديمقراطي والجمهوري حذروا في مقال نشرته صحيفة واشنطن بوست من أن الولايات المتحدة تدخل مرحلة خطيرة مشيرين إلى ما اعتبروه تحديات خطيرة تواجه حكم القانون والدستور ومؤسسات الحكم الأميركية والأمن القومي للبلاد لا يتعلق الأمر بموقف دونالد ترامب من جريمة قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي فقط حيث لم يتحمس الرئيس الأميركي لتقييم الاستخبارات الأميركية الذي حمل الأمير الشاب المسؤولية الجدل بشأن قضية خاشقجي وتعامله معها زاد الشرخ بينه وأعضاء حزبه الجمهوريين الذين اتجهوا إلى تنسيق لافت مع نظرائهم الديمقراطيين في مجلس الشيوخ ولا شك أن الضغوط السياسية التي يواجهها ستزيد عليه في مجلس النواب المقبل الأغلبية الديمقراطية وفي الأفق ما نقلته واشنطن بوست أن لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب الأميركي ستجري مراجعة شاملة لسياسة إدارة الرئيس دونالد ترامب تجاه السعودية وقد لا تكتفي اللجنة بهذا فالمراجعة ستمتد إلى مصالح صهره جاري كوشنير المالية مع السعودية إضافة إلى مسألة استمراره في القيام بدور رئيسي في السياسة الخارجية الأميركية رغم الأدلة التي تؤكد تعرضه لتأثير حكومات أجنبية اعتبر أعضاء مجلس الشيوخ السابقين في مقالهم أن الولايات المتحدة تمر بمنعطف حرج في تاريخها يضع المصالح القومية على المحك يأتي هذا بالتزامن مع تقدم المحقق الخاص روبرت مولر في تحقيقاته المعنية بتدخل روسيا في انتخابات الرئاسة التي حملت إلى البيت الأبيض بدأ مولر بروسيا لكنه لم يهمل دولا شرق أوسطية تدخلت في الانتخابات وما تلاها لصالح كرام والمقصود هما المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة نشرت أكثر من صحيفة تحقيقات معمقة عن تدخل السعودية لمساعدة فنادق يملكها في محاولة لتحسين أوضاعها المالية بالتوازي أطاح بكثير من أعضاء فريقه الانتخابي والسياسي وقبل بعضهم التعاون مع التحقيق لتجنب عقوبة السجن آخر المتعاونين كان محامي ترامب الخاص السابق مايكل كوهين الذي أقر بدفع ترامب مبلغا ماليا لشراء صمت ممثلة إباحية أقام معها الرئيس علاقة عام 2006 بناء على ذلك وجه المدعي العام الفدرالي في نيويورك اتهاما مباشرا في هذه القضية ما يعني أنه سيواجه عقوبة السجن بعد انتهاء ولايته ليكون أول رئيس أميركي يلاقي المصير ختم الشيوخ الأربعة والأربعين مقاله بدعوة أعضاء مجلس الشيوخ الحاليين والمقبلين إلى التثبت من أن الولاء الحزبية والمصالح الفردية لا تحل محل المصالح الوطنية وعليه فإن الطريقة التي يتعاطى بها كونغرس مع الأزمة ستحدد قدرة الولايات المتحدة على مواجهة تورط أول رئيس أميركي في جرم وهو في السلطة والحديث للنواب الأربعة والأربعين