تقرير لديوان المحاسبة الأردني يكشف شبهات فساد بالقطاع العام

03/11/2018
استئجار طائرة بمبلغ يفوق 92 مليون دولار يزيد من عبء مديونية ثقيلة تحملها الخطوط الملكية الأردنية ذاك ما يوثقه تقرير ديوان المحاسبة لعام مضى يتكرر الاستئجار ومبنى من أربعة طوابق لا يعمل فيه إلا اثني عشر موظفا استأجرته هيئة الاستثمار بمبلغ ثلاثمائة وخمسة وعشرين ألف دولار وبمعدل سبعة وعشرين ألفا بالشهر المخالفات متنوعة ففي هذه المديرية التي تتبع لوزارة المالية تصرف رواتب تقاعدية لأشخاص فارقوا الحياة أما الهدر الأوسع في المال العام ففي البلديات إذ يقول التقرير إن هاتفا ذكيا صرف لرئيس بلدية عين الباشا واشترت بلدية الجيزة أشجار زينة بما يقارب مليونا ونصف المليون دولار لا إغلاق ملف فساد مفتوح وسبقه رئيسان للوزراء توعد الفاسدين بأشد العقوبات الذي يحارب الفساد المواطن الأردني لأنه يعرف هؤلاء ما فيه على الإطلاق قضية فساد أعلمها وأخفيها المطلوب منه أصعب ما كشفه ديوان المحاسبة هو الاستهلاك الأردنيين كميات كبيرة من القهوة التي تحتوي حبوبها على إصابة بالحشرات إضافة إلى استهلاك آلاف الكيلوغرامات من الفستق الحلبي غير صالحة للاستهلاك البشري لاحتوائه على تركيز من مادة سامة هل لهذه المخالفات وشبهات الفساد من يتابعها في مؤسسات الرقابة لابد أن يكون هنالك تدقيق مسبقا على أغلب المؤسسات حتى نضمن عدم وقوع مؤسساتنا بهكذا نوع من أنواع الهدر والفساد المالي والإداري صرف مبلغ يقارب ثلاثة ملايين دولار لموظفين ليسوا على كادر سلطة منطقة العقبة الاقتصادية وهدر مفتوح في استخدام المركبات الحكومية وشارع يتساءل عمن سيقف في وجه هذا كله