خاشقجي.. هل ستتعزز تحقيقات تركيا بضغوط الكونغرس على ترامب؟

26/11/2018
هل تخفي هذه الفيلات الفاخرة بمدينة ينوي التركية دليلا أو أثرا لجريمة بشعة أنهت حياة الصحفي جمال خاشقجي التحقيقات في القضية المعقدة وذات الأبعاد السياسية مستمرة بالنسبة لأنقرة حتى ظهور الحقيقة كاملة قضية لا أثر حتى هذه اللحظة لجثة الضحية فيها ملك هذا المنزل هو سعودي يدعى الفوزان ومعروف عنه قربه من ولي العهد الأمير محمد بن سلمان نفذ المحققون الأتراك عملية بحث وحفر في الحديقة قبل الانتقال إلى دولة مجاورة واستنادا إلى المدعي العام التركي فقد رصدت مكالمة بين عضو في فريق الإعدام ويدعى منصور عثمان أبو حسين الفوزان عشية جريمة الاغتيال داخل القنصلية السعودية في اسطنبول ماذا كان يريد أبو حسين من الفوزان هذا ما يريد المحققون معرفته لفك لغز التخلص من جثة خاشقجي تنتظر أسئلة المسئولين الأتراك المكررة للرياض إجابات ماذا حل بجثة خاشقجي ومن هو المتعاون المحلي الذي تحدثت عنه إحدى الروايات السعودية ضمن الاعتراف النقص بالجريمة عزوف سلطات المملكة عن تقديم إجابات وافق وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو يجعل أصواتا في المجتمع الدولي تتعالى لتطالب بضرورة إجراء تحقيق دولي يستبق تشاوش أوغلو فتح ذلك التحقيق بإعلان استعداد أنقرة للتعاون بشكل كامل اللي هي ضمن تلك الأصوات المطالبة بإجراء تحقيق كامل عن جريمة خاشقجي فألمانيا غير راضية عن عدم إجابة الرياض عن الأسئلة العالقة بشأن جريمة القنصلية يوضح المتحدث باسم الحكومة الألمانية مؤكدا في مؤتمر صحفي أن موقف بلاده بشأن مقتل خاشقجي لم يتغير على الإطلاق كما لم يتغير موقف أعضاء في الكونغرس الأميركي بشأن ضرورة معاقبة سلطات الرياض مهما كان موقف إدارة الرئيس ترامب تعهد السيناتور الجمهوري البارز لينزي غراهام بالدفع لفرض عقوبات على ولي العهد السعودي إذا تلقى تأكيدات من وكالة الاستخبارات المركزية أن الأمير محمد بن سلمان أمر بقتل خاشقجي ومن الآن يؤكد الرئيس المرتقب للجنة الاستخبارات في مجلس النواب الحديث الديمقراطي آدم شيف أن المجلس المقبل سيعمل وفقا لمصلحة أميركا أولا لا لمصلحة تروند بشأن قضية الصحفي المقتول برؤية أخرى يريد وزير الخارجية مايك بومبي ومعالجة المسألة التي باتت ضغطا وعبئا أن يزداد ثقلا مع مرور الأيام على رئيسهم يتحدث الوزير عن بذل الإدارة الأميركية ما بوسعها لمحاسبة الضالعين في اغتيال خاشقجي ولكن مع الحفاظ على ما وصفها بالعلاقات البالغة الأهمية مع المملكة العربية السعودية وتكون تلك الأهمية وفق رئيس الدبلوماسية الأميركية في النفط الذي توفره المملكة والذي يهم الناس في ولاية كانساس على حد تعبيره يهم الكونغرس وتحديدا مجلس النواب هو عدم إفلات من أمر باغتيال خاشقجي بأساليب من القرون الوسطى من العقاب ترامب الأباء فقمة العدل بالنسبة لكثيرين أن يقتل خاشقجي أكثر من مرة وأن تدفن قضيته وهو الذي لم تكرم جثته بدفن