جهود دولية متسارعة لإنهاء حرب اليمن

22/11/2018
هل يلوح في أفق اليمن أمل جديد بإنهاء الحرب سؤال يحيطه التفاؤل وتفضي إليه مؤشرات ميدانية وسياسية آخرها لقاء مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيثز بزعيم جماعة الحوثيين عبد الملك الحوثي في صنعاء وذلك وفق ما كشف عنه المتحدث باسم الجماعة محمد عبد السلام الذي قال إن اللقاء ناقش ما يمكن أن يساعد على إجراء مشاورات جديدة في شهر ديسمبر القادم في السويد وربما يأتي هذا اللقاء كتفسير إيجابي للقاء وفد من الجماعة قبل ذلك بالمبعوث الدولي نوقشت خلال اللقاء مفاوضات السلام المرتقبة وتطرق إلى خطوات بناء الثقة المبعوث الدولي عقب ذلك أعلنها صراحة أن هناك فرصة حقيقية لإحلال السلام في اليمن داعيا جميع الأطراف إلى اغتنام الفرصة ترى على أي أرض يقف المبعوث الدولي لتصدير جرعة التفاؤل هذه الميدان قال كلمته إذ شكلت الحديدة التي استعصت على قوات التحالف السعودي الإماراتي اختبارا حقيقيا لعدم نجاعة الحل العسكري في البلاد وهنا جددت واشنطن دعوتها لوقف المعارك ودعم مهمة المبعوث الدولي والانخراط في محادثات مباشرة لإنهاء النزاع وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس كان أكثر وضوحا حين قال نوظف ما يمكن للسعوديين تقديمه لنا لمحاولة إنهاء الحرب في اليمن هنا مكمن التفاؤل بالفرصة التي تلوح أمام اليمنيين والتي ذكرها المبعوث الدولي ودعا لاغتنامها الإدارة الأميركية تسعى لتخفيف ضغوط الكونغرس على خلفية قضية قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي وتهدئة الأصوات الحانقة على السعودية والمطالبة بوقف حرب اليمن هو مزاج دولي عام تحول في بعض جوانبه إلى قرارات آخرها وقف الدانمارك تجديد ترخيص الأسلحة إلى السعودية وسبقتها دول أوروبية عدة كما يضاف إليها قرار البرلمان الأوروبي فرض مزيد من القيود على صادرات الاتحاد الأوروبي من الأسلحة إلى المملكة السعودية ظروف جديدة في مسار المأساة اليمنية استجدت بعد نقطة فاصلة تمثلت بجريمة قتل جمال خاشقجي وكأن قدر دمائه وجسده أن يعصي ما دماء اليمنيين