المغرب يطلق قمرا اصطناعيا جديدا

21/11/2018
صاروخ فيغا 13 ينطلق من قاعدة أريانسبايس بويان الفرنسية صوب الفضاء الخارجي وعلى متنه قمر اصطناعي مغربي يعتبر الثاني الذي تطلقه المملكة بعد عام من إطلاقها للقمر الأول ثلاثون ثانية كانت كافية ليتجاوز الصاروخ وسرعة الصوت أما بالمقاييس الأرضية فقد وصلت سرعة الصاروخ ثمانية كيلومترات في الثانية قبل أن تنفصل وأجزاءهم في الفضاء الخارجي ليستقر القمر الاصطناعي الذي يحمل اسم محمد السادس بي موقعه المداري ويبدأ بعد ذلك تحليقه حول كوكب الأرض القمر المغربي الجديد يزن طنا واحدا مائة كيلو غرام استعمالاته تكمل استعمالات القمر الأول وتضاعف سرعة التقاط الصور من الفضاء الخارجي صور تهم مجالات المسح الخرائطي والتنمية العمرانية ومراقبة الأراضي الزراعية ومكافحة ظاهرة التصحر وعمليات الوقاية من الكوارث الطبيعية وتدبير تبعات هذه الكوارث كما أن للقمر استعمالات أمنية تتجلى خصوصا في مراقبة حدود المغرب وشواطئه أما إدارة وتوجيه القمر وتشغيله واستغلال صوره ومعلوماته فكل ذلك سيتم من قبل مهندسين وفنيين مغاربة انطلاقا من محطة تشغيل وتحكم بالقرب من العاصمة المغربية عبد المنعم العمراني الجزيرة الرباط