مباحثات مغربية إسبانية لمواجهة التحديات المشتركة

20/11/2018
بعد ستة أشهر من وصوله إلى رئاسة الحكومة الإسبانية يزور بيدرو سانتشيث المغرب زيارة عمل تخللها اجتماع مطول مع نظيره المغربي سعد الدين العثماني الذي أكد على ما وصفه بموقف المغرب المبدئي حيال سيادة الدول ووحدة الأراضي الإسبانية هناك تطابق في وجهات النظر فيما يخص ضرورة الحفاظ على سيادة الدول على أساس أن هذا المبدأ أممي نحن بطبيعة الحال عبرنا مرارا عن دعمنا ولوحدة الأراضي الإسبانية والحفاظ على سيادة الإسبانية إشارة من العثماني لموقف المغرب من الصراع القائم في إسبانيا بين الحكومة المركزية وحكومة مقاطعة كاتالونيا التي يطالب جزء من سكانها بالاستقلال عن مدريد إشارة التقطها سانجيف الذي أعاد التأكيد على دعم بلاده لجهود الأمم المتحدة من أجل التوصل إلى حل سياسي للنزاع القائم في الصحراء الغربية قبل أن يعبر إسبانيا الكامل للسياسة التي ينتهجها المغرب من أجل مكافحة ما يوصف بالهجرة غير النظامية الحكومة الإسبانية تعتبر أن مسألة الهجرة هي مسؤولية مشتركة والمغرب أيضا يعاني من الهجرات القادمة من جنوب الصحراء لهذا نعتبر أنه يجب علينا دعم المغرب خاصة في ممتلكات الاتحاد الأوروبي من أجل الرفع من وتيرة برامج التنمية الموجهة للبلدان الأفريقية الواقعة جنوب الصحراء الجانبان المغربي والإسباني يعبر عن ارتياح كبير لما وصفاه بتناغم الرؤى لديهما بخصوص مواجهة التحديات المشتركة تحديات يأتي على رأسها محاربة عصابات الاتجار بالبشر التي تنشط في مضيق جبل طارق ودعم علاقاتهما في مجالات التعاون الثقافي والاقتصادي والتجاري تعاون اقتصادي سيكون في صلب منتدى الاستثمار الإسباني المغربي المشترك الذي اتفق العثماني سانجيف على عقده مطلع السنة القادمة في العاصمة الإسبانية مدريد عبد المنعم العمراني الجزيرة الرباط