المغرب يطلق أول قطار فائق السرعة في أفريقيا

16/11/2018
قطار سريع بين طنجة والدار البيضاء يقطع المسافة بين المدينتين في ساعتين و 10 دقائق بدل 4 ساعة ونصف سرعة القطار وصلت خلال رحلته الأولى إلى ثلاثمائة وعشرين كيلو مترا سرعة تهدف إلى التقريب بين مركزي الاقتصاد المغربي في الدار البيضاء وطنجة وإلى الاستجابة للطلب المتزايد على وسائل النقل بين جهات المملكة أما الانطلاقة الرسمية لهذا القطار أشرف عليها الملك محمد السادس أول رحلة لقطار فائق السرعة في المغرب وإفريقيا تنطلق من هذه المحطة في طنجة شمال المملكة قطار تصل سرعته القصوى إلى أكثر من ثلاثمائة وخمسين كيلومترا في الساعة تسع سنوات تطلبها إنجاز القطار منذ أن وضعت اللبنة الأولى للخط الفائق السرعة باستثمار مغربي فرنسي مشترك قدر بمليارين ونصف مليار دولار ويدخل مشروع السرعة الفائقة في إطار مخطط عام للمكتب الوطني للسكك الحديدية يهدف إلى تشييد ألف وخمسمائة كيلو متر من الخطوط السريعة بحلول عام 2035 مسافرون ينتظرون آخر أسبوع من شهر نوفمبر تشرين الثاني وهو موعد بدء الرحلات التجارية للقطار الفائق السرعة الذي أطلق عليه العاهل المغربي اسم البراق عبد المنعم العمراني الجزيرة طنجة المغرب