هل يعطل التصعيد بين الحريري ونصر الله تشكيل الحكومة؟

13/11/2018
رفع رئيس الحكومة اللبنانية المكلف سعد الحريري سقف خطابه السياسي في مواجهة مطلب حزب الله إشراك نواب السنة المقربين منه في الحكومة الذي أعلنه أمينه العام حسن نصر الله قبل أيام اعتبر الحريري أن المطلب حاجز يعرقل تشكيل الحكومة وتوجه إلى جمهوره بالتأكيد أنه المرجعية السنية في لبنان الحريري وإن تحدث بسقف مرتفع هو الأول له منذ أزمة احتجازه في الرياض قبل عام فلم يعلن انسحابه من رئاسة الحكومة بل ترك الباب مفتوحا أمام حل بتفاوض بدأه التيار الوطني الحر مع حزب الله عملية تشكيل الحكومة الآن لا يمكن توقعها في الفترة القريبة على الأقل مرحلة السقوف العالية يجب أن تأخذ مداها ولا أظن أن سياسيا أو حزبا أو تيارا يطلق اليوم موقفا تصعيديا ويفاوض باليوم التالي لم يقل ارتفاع حدة الخطابات السياسية نهائيا على جهود التشكيلة السابقة إذ وضع الحريري ونصر الله الأزمة في إطار داخلي ما يعني استعدادهما بحل لم يعلن ملامحه خطابان بسقفين مرتفعين ومفاوضات غير محددة بإطار زمني قد بدأت يعني أن الحكومة اللبنانية التي يجري التفاوض بشأنها منذ ستة أشهر لم تولد قريبا إيهاب العقدي الجزيرة