الائتلاف الحاكم بإثيوبيا يعقد مؤتمره العام لتعميق الإصلاحات

03/10/2018
في مرحلة مهمة من تاريخ اثيبوبيا الحديث عقد الائتلاف الحاكم المؤتمر الحادي عشر لتعميق الإصلاحات عبر تقنينها ووضع خارطة طريق للتحول الديمقراطي بمشاركة القوى السياسية بالإضافة إلى محاربة الفساد كان أبرز القضايا التي يبحث المشاركون في المؤتمر على مدى ثلاثة أيام بناءا على ظروف تاريخية فإن ائتلاف يتكون من أربعة أحزاب على أسس إثنية يجب أن نعمل على خارطة طريق قابلة للتطبيق السريع بأن يكون ائتلافنا منبرا لكل إثيوبيين وأن نتيح المجال لانضمام الأحزاب الأخرى ما يسمح لأي مواطن إثيوبي بالوصول إلى رئاسة الوزراء مؤتمر الائتلاف الحاكم الذي جاء تحت شعار الوحدة الوطنية من أجل التنمية الشاملة وبحضور ألفي عضو يمثلون الأحزاب الأربعة المكونة للائتلاف كان مقررا انعقاده في إبريل الماضي بيد أن الظروف المتغيرات التي شهدتها إثيوبيا في الأشهر الماضية حالت دون ذلك وهو ما اعتبره مراقبون الائتلاف الحاكم لتجديد التزامه لاستكمال مساعي الإصلاحات التي بدأها والمضي نحو بناء وطن يسع الجميع ويعم السلام والاستقرار والنمو الاقتصادي يلزم هذا البلد وهذا الشعب هي الديمقراطية والحرية وفي هذا المؤتمر مطلوب من الائتلاف أن يلبي مطالب الشعب وأن يقدم لهم أجوبة مقنعة وعملية نعم هناك قضايا عالقة كثيرة لكن الشعب يدعمنا سنسعى لتحديد الهدف وتحقيق الإصلاحات والحريات ومن المقرر أن ينتخب المؤتمر العام رئيسا ونائبا الائتلاف إضافة إلى لجنة بتنفيذية جديدة يتوقع أن تكون من الوجوه الشابة وسواء بالتغيرات التي شهدتها غالبية اللجان التنفيذية في الأحزاب الأربعة المكونة للائتلاف الحاكم في مسعى لمواكبة التحولات دون إهمال المكتسبات عبر البناء عليها لإحداث التغيير المنشود ما يخرج به الائتلاف الحاكم في إثيوبيا من قرارات تتعلق بالإصلاح والتحول الديمقراطي ومكافحة الفساد من شأنه أن يغير اتجاهات الحراك السياسي في إثيوبيا والمنطقة بأسرها في المرحلة المقبلة الجزيرة مدينة أواسا جنوبي إثيوبيا