استمرار معاناة الطلبة النازحين في إقليم كردستان العراق

25/10/2018
أيام تمضي ولا يكف أحمد النازح من محافظة الأنبار عن التجول ممرات ممثلية التربية العراقية في أربيل لعله يعلم شيئا عن مصير ملف نقل أطفاله من مدرسة إلى أخرى لكنه يفشل في مسعاه وتقول ممثلية التربية عدد الطلبة النازحين في الإقليم كان يقدر بخمسة وسبعين ألفا لكن التوقعات تشير إلى ارتفاع العدد إلى قرابة 90 ألفا وهو ما يشكل ضغطا متزايدا على الممثلية من جهة وعلى القدرة الاستيعابية للمدارس المتوفرة تقريبا 205 ونظرا إلى ازدحام مدارس النازحين اتجهت وزارة التربية بالتعاون مع حكومة الإقليم إلى تخصيص كرافانات كحجرات مؤقتة للدرس لحل أزمة الطلبة الناجحين وتجنب حرمان أجيال كاملة من فرصة التعليم الالتحاق بالدراسة وعدم كفاية المدارس الموجودة يعاني الطلبة النازحون في إقليم كردستان انتظار من يعيد إليهم الأمل بمستقبل أفضل ستيرحكيم الجزيرة أربيل