مبادرة بالسودان لتقديم المساعدات للفئات الفقيرة

02/10/2018
حياة الأطفال فاقدي الرعاية ومعاناتهم وضرورة الوقوف بجانبهم يجسدها هؤلاء التلاميذ على مسرح مدرستهم بات أمرا راتبا لكل تلميذ في هذه المدرسة أن يقتطع جزءا من مصروفه اليومي ويدخله ليوم جمع التبرعات المادية والعينية الخاصة بمبادرة عون التي تستهدف الفئات الضعيفة في المجتمع حصاد هذه المرة سيذهب إلى إحدى دور الأطفال فاقدي الرعاية والحماية بعد الانتهاء من عملية جمع التبرعات يتوجه ممثلون للطلاب إلى الدار المستهدفة وهنا لا تقتصر مهمتهم على تسليم ما جادو به وزملائهم وإنما هي فرصة لقضاء يوم مليء بالتنافس والمرح منذ أكثر من عشر سنوات أطلقت الاستاذة صفية مبادرة عون وتقول إن المبادرة تزرع في طلابها أهمية الإحساس بمعاناة الآخرين والتسابق لمساعدتهم وتساعد مبادرات كهذه الأطفال فقط بالرعاية على الاندماج والتفاعل مع المجتمع حولهم خاصة مع من مد جسور تواصل معهم غرس روح التراحم والعطاء والتعاضد والإيثار مبكرا في نفوس هؤلاء التلاميذ الصغار بحسب خبراء تربويين سيجعل منها عادة وقيمة مستدامة لمد يد العون والمشاركة في الأعمال الخيرية طوال حياتهم أحمد الرهيد الجزيرة