طالبان تهدد بعرقلة العملية الانتخابية بأفغانستان

19/10/2018
استعراض عسكري قبيل الانتخابات طريقة الحكومة الأفغانية في بعث رسالة إلى حركة طالبان مفادها أنها مستعدة للمواجهة فإلى جانب الاستعراض كان هناك تمارين بالذخيرة الحية وسيناريو مواجهة من يبدو أنهم مقاتلو طالبان في إشارة لم تكن موجهة إلى طالبان فحسب بل إلى الشعب الأفغاني أيضا أخاطب الشعب الأفغاني بأن عليهم أن يتوجهوا بكامل الثقة والهدوء إلى صناديق الاقتراع وعليهم المشاركة في هذه العملية الوطنية وعليهم إرسال رسالة إلى أعداء الشعب الأفغاني ومن يدعمونهم الذين خططوا لإفشال هذه العملية وأقول للشعب الأفغاني إن قواتكم لن تسمح لهم بهذا أكثر من خمسين ألف جندي أفغاني سيتم نشرهم لتأمين عملية الاقتراع على وقع تحذيرات بأن حجم التهديدات يدعو إلى القلق وما يزيد قلق الأجهزة الأمنية هو تهديد حركة طالبان باستهداف المراكز وعرقلة الانتخابات والتهديد من شأنه أن يزيد من متاعب الأجهزة الأمنية التي تتحسب للأسوأ وتعد هذه المرة الأولى التي تتوحد فيها طالبان بعرقلة العملية الانتخابية رغم أنها ثالث انتخابات تجري بعد الغزو الأميركي مما دفع بوزارة الداخلية لتأمين أكبر لمراكز الاقتراع لدينا أكثر من خمسة آلاف مركز اقتراع في مجمل ولايات البلاد باستثناء غزني ورسمنا خطة أمنية دقيقة لتأمين هذه المراكز حتى يتسنى للناخب الأفغاني المشاركة في الانتخابات وتخشى الحكومة الأفغانية أن يؤثر تهديد حركة طالبان في إقبال الأفغان على صناديق الاقتراع بعد حملة انتخابية استمرت ثلاثة أسابيع غلب عليها الفتور الجزيرة