عـاجـل: وزير النقل اليمني: السعودية كانت تتلقى تقارير كاذبة من الإمارات ونأمل من الرياض أن تتخذ موقفا أكثر صرامة

ترامب يهوّن من علاقة صهره كوشنر بولي العهد السعودي

19/10/2018
لا تزال ردود الفعل الأميركية تترى على قضية خاشقجي فبعد قول إنه يعتقد بمقتله وتلويحه برد أميركي بالغ الشدة جاءت ردود الفعل على هذه التصريحات بطرح أسئلة عن نطاق الإجراءات الأميركية المحتملة وطبيعتها لدينا الكثير من التأثير لكن لا أتوقع أن نذهب بعيدا في ذلك أعتقد أنه من المحتمل أن يتم التأثير في محمد بن سلمان نفسه في محاولة لإعادة كسب التوازن والمصداقية على الصعيد الدولي لكن ذلك سيكون صعبا تماما أعتقد أننا يجب أن نكون مباشرين معهم بأن نوضح لهم أن هذا النوع من السلوك يهدد العلاقات بين البلدين وقد ثمنا السيناتور الجمهوري لينزي غراهام عزم إدارة ترامب في الوصول إلى الحقيقة وشدد غرام الذي شن هجوما لاذعا على ولي العهد السعودي على ضرورة اتخاذ إجراء مناسب وحاسم موقف تماهى مع العضو الجمهوري الآخر ماركو روبيو الذي وصف جريمة خاشقجي بأنها جائزة للملابس في إيران في وقت تسببت فيه السعودية في حالة من الجدل في الأوساط الأميركية غير أن السيناتور الديمقراطي باتريك ليهي كان له موقف أكثر صرامة في ضرورة عدم المماطلة في توجيه رد قاسي للسعودية لدينا قانون ماغنيتسكي ولدينا توافق حزبي في حث الرئيس على التحرك وفق القانون وذلك بوقف منح التأشيرات وبمنع التمويل لا يمكنك أن تنتظر أكثر من أسبوعين حتى تصرح بأنك ستقوم بشيء ما هذا وشهدت العاصمة واشنطن مظاهرة انطلقت من البيت الأبيض تجاه مقر وزارة الخارجية الأميركية تطالب بفرض عقوبات قاسية على الرياض وحملت المظاهرة عريضة وقع عليها آلاف الناشطين تطالب باتخاذ إجراءات ردا على اختفاء ومقتل خاشقجي تتجه أنظار العالم صوب الإدارة الأميركية لمعرفة الخطوة التالية في التعامل مع مقتل خاشقجي وتصريحات الرئيس السلام بشأن رد قاس على السعودية تحبس أنفاس الكثيرين حول العالم لمعرفة إن كان جدا فعلا في معاقبة الرياض أم أنه سيتجاوز عنها بدعوى الحفاظ على مصالح بلاده محمد الأحمد الجزيرة