هذا الصباح- مهرجان الفيلم العربي القصير.. هموم وإبداعات

15/10/2018
معايير فنية عالية ولغة سينمائية سلسة طبع الدورة الرابعة عشرة من مهرجان الفيلم العربي القصير لهذا العام عشرات الأفلام حاكت الواقع الشبابي بقلب مميز وأكدت عزمهم على تحقيق إنجازات رغم الصعوبات مظاهرة فنية وثقافية شكلت مساحة للسينمائيين الشباب عرضوا فيها أعمالهم التي عبرت عن هواجسهم الآنية والمستقبلية ثلاثون فيلما من لبنان وعدد من البلدان العربية تم انتقاؤها لتعرض ضمن المهرجان وتنافست على حصد خمس جوائز أفلام احتارت معها لجنة التحكيم عند منح جوائزها للفائزين لاسيما أنها كشفت عن كثير من المواهب الواعدة في شبابه يظهر كل يوم في مختلف البلاد العربية بأفكار جديدة بأساليب فنية جديدة تميز مهرجان هذا العام أيضا بنشاطات مرافقة كمعرض لملصقات أصلية لأفلام قديمة ودورات تدريبية وندوات وحفلات موسيقية ساهمت في وضع المهرجان على خارطة النشاطات الثقافية في لبنان زهيري الجزيرة بيروت