مدينة الخالدية العراقية تغلق آخر مخيمات النازحين فيها

13/10/2018
مدينة الخالدية التي هي إحدى مدن محافظة الأنبار تغلق أبواب آخر مخيم للنازحين فيها بعد نحو عامين على انتهاء المعارك ضد تنظيم الدولة نعلن رسميا وغلق مخيمات الخالدية بالكامل وطويت الصفحة المؤلمة في محافظة الأنبار لم تغلق جميع المخيمات بعد فالمحافظة التي شهدت واحدة من أكبر موجات النزوح في العراق بعد أن بلغ عدد النازحين فيها مليونا ونصف المليون شخص لا تزال تحتضن عددا من المخيمات وبهذه الخطوة يتراجع عدد مخيمات الأنبار من ستة مخيما إلى ثلاثين مخيما وهذا كله بجهود ديوان محافظة الأنبار وكذلك وزارة الهجرة والمهجرين كانت الداعمة والراعية وإن شاء الله نحن مستمرون في غلق جميع هذه المخيمات بعد أن تم تحرير أغلب مناطق محافظة الأنبار لم تكن العودة التي يصفها مسؤولون بأنها كانت طوعية كما يتمنى كثيرون هذا الرجل أقام هذه الخيمة عند أطلال منزله الذي دمرته الحرب لا يوجد من يعينه على إعادة إعمار منزله ولا هو قادر على فعل ذلك والحديث عن التعويضات أمر طال انتظاره العودة بالنسبة إلى البعض هي بمثابة الاختيار بين أمرين أحلاهما مر فظروف العيش في المخيمات لم تعد محتملة وظروف العيش الآمن في بعض المناطق المدمرة لم تتحقق بعد تعي السلطات العراقية أهمية إعادة الاستقرار لهذه المحافظة المترامية الأطراف بمرحلة ما بعد تنظيم الدولة ويعتقد كثير من المسؤولين أن تحقيق هذا الهدف سيكون بإعادة جميع النازحين إلى مناطقهم وتوفير الحياة الآمنة والكريمة لهم