عـاجـل: وزير النقل اليمني: المجلس الانتقالي الجنوبي ولد في غرفة مخابرات في أبو ظبي وهو أداة إماراتية مئة في المئة

سلطنة عُمان تعلن حالة التأهب لمواجهة إعصار لبان

12/10/2018
رويدا رويدا تقترب العاصفة المدارية لوبان من السواحل العمانية وتأثيراتها بدت واضحة في ارتفاع ملحوظ لأمواج البحر مع رياح نشطة على معظم مناطق محافظة ظفار بجنوب سلطنة قوات المهام الخاصة والدفاع المدني في الشرطة العمانية استكملت انتشارها في معظم مناطق المحافظة لاسيما تلك التي يحتمل تأثرها بحالة المدارية الاستعدادات تم تمت منذ وقت مبكر منذ الوهلة الأولى التي تكون الحالة المدارية حيث راقبت الهيئة العامة للدفاع المدني والإسعاف عن كثب أتحول في بحر العرب وحينما استقر في وجدانها أن هناك ما يؤشر إلى أن تأثير أجزاء من محافظة ظفار وأجزاء من محافظة الوسطى سارعت على الفور تفعيل خطة طوارئ المدارية الجيش العماني هو الآخر استنفار طاقاته القصوى للتعامل مع التداعيات التي قد تتسبب فيها العاصفة ونشر عددا من الوحدات العسكرية في بعض المناطق للمساعدة في عمليات الإجلاء وفتح الطرق الرئيسية كما قامت الخدمات الصحية في محافظة ظفار بنقل جميع مرضى مستشفى السلطان قابوس في صلالة إلى مناطق أخرى تفاديا للتأثيرات المتوقعة للحالة المدارية الآن لاستقبال الحالات الطارئة للكبار في مركز القلب بسلالة وحالات طارئة للأطفال وكذلك حالات الولادة في مستشفى القوات المسلحة العاصفة المدارية لوبان تأتي بعد أشهر قليلة فقط من إعصار بيكونوا الذي ضرب محافظة ظفار العمانية وجزيرة سوقطرة اليمنية وأدى إلى مقتل عدد من الأشخاص وتسبب في دمار كبير في البنية التحتية نجاح السلطات العمانية في التعامل مع صار مياكونوجو أكسبها خبرة كبيرة في مواجهة مثل هذه الكوارث ومع بدء العد التنازلي لاقتراب إعصار لوبان من السواحل الجنوبية للسلطنة تخوض السلطات هنا تحديا جديدا لمواجهته وتقليل الخسائر سمير النمري الجزيرة من مدينة صلالة بجنوب سلطنة