الآلاف يتظاهرون بكتالونيا لإطلاق سراح أعضاء حكومة الاستفتاء

01/10/2018
لم تتكرر هذه المشاهد في الذكرى الأولى لإجراء استفتاء تقرير المصير في إقليم كتالونيا لكن بعد مرور سنة على ذلك اليوم المفصلي في تاريخ إسبانيا المعاصر يقول القوميون لمن يريد سماعهم لن نسامح ولن ننسى سلاحه صناديق الاقتراع التي لم تفك ارتباطهم بالدولة الإسبانية وإصرارهم على احترام نتائج ذلك لست نطالب باحترام نتائج الاستفتاء وتفادي الجمهورية حصلنا على وعود من حكومتنا ولكنها لم تتحقق بعد الشعب سيواصل الضغط للحصول على الاستقلال الضغط في عرف القوميين هو مواصلة الاحتجاج بلا هوادة في الصباح الباكر قطع هؤلاء حركة السير في أهم شوارع برشلونة مشهد يتكرر بين الفينة والأخرى لكنه لم يغلب الكفة لصالحهم على ما يبدو احتجاجات تظهر حجم الامتعاض الذي تسرب إلى شريحة واسعة من القوميين ترى أن حكامها لم يوفوا بوعدهم تحقيق الاستقلال واختاروا التفاوض مع مدريد لإبقاء امتيازاتهم لذلك ربما لم يعد استثناء سمعوا أصوات تخون حكام قصر الرئاسة في برشلونة فبعد مرور سنة على الاستفتاء لم تحقق كتالونيا سوى السجن لقادتها السابقين والانتكاسات الاقتصادية رئيس الحكومة الكتالونية لم ينفذ مطلبنا ولذلك سنواصل الاحتجاج لأن السلطة الحقيقية ليست بيده وإنما الشعب هو الذي يقرر قرروا الانفصال قبل سنة ولن نتخلى عن ذلك إصرار يخشى البعض أن يتحول إلى إحباط تجهل مآلاته في إقليم ينظر بقلق انطلاق محاكمة أعضاء الحكومة الكتالونية السابقة أيمن الزبير الجزيرة برشلونة