سيارة مفخخة وغارات روسية تخلف عشرات الضحايا بإدلب

08/01/2018
تستمر هجمات المقاتلات الحربية الروسية والسورية على بلدات ريف إدلب الشرقي وقد أسفرت تلك الهجمات عن سقوط عشرات الضحايا خاصة في بلدة الفعلول كما تعرضت بلدات جرجناز والغرفة والقراطي وأبو حبه وغيرها لهجمات مماثلة وتأتي هذه التطورات في وقت بات يفصل فيه قوات النظام على مطار أبو الظهور استراتيجي ما يقارب من خمسة عشر كيلومترا بعد أن سيطرت على بلدة سنجار مؤخرا غير ببعيد عن الريف الشرقي شهدت مدينة إدلب انفجار عربة ملغمة أدت لسقوط عشرات الضحايا بينهم عائلات بأكملها حيث فجرت تلك العربة في حي الثلاثين داخل المدينة وهو الحي الذي يعرف باكتظاظه بالأهالي ركنت العربة قرب أبنية سكنية لا يوجد في محيطها أي مقار عسكرية وتم تفجيرها عن بعد بقيت الجهة المسؤولة عن الانفجار داخل المدينة مجهولة وإن كان أغلب الاعتقاد لدى الأهالي والناشطين أن النظام السوري يقف وراء هذا التفجير والمراد منه إزهاق أكبر عدد ممكن من الأرواح داخل مدينة تسيطر عليها المعارضة المسلحة يوما دامي في محطتين فبينما ترتكب الطائرات الحربية مجازر بريف إدلب شرقي عربة ملغمة تحصد أرواح عشرات الأبرياء في مركز المحافظة بلال فضل الجزيرة مدينة إدلب