معتقلو الاحتجاجات يتصدرون جلسة للبرلمان الإيراني

07/01/2018
جلسة تشاورية مغلقة ناقش البرلمان الإيراني تطورات الأوضاع في البلاد في أعقاب الاضطرابات الداخلية وحضر الجلسة وزير الداخلية والاستخبارات والقائد العام لقوى الأمن الداخلي بالإضافة إلى نائب القائد العام للحرس الثوري ملف معتقلي الاحتجاجات تتصدر جدول أعمال الجلسة وقال المتحدث باسم رئاسة البرلمان روزنامتي إن الجلسة بحثت الأوضاع الأمنية في البلاد والتدخل الأميركي في الشؤون الإيرانية كما ناقش النواب ملف المعتقلين والإفراج عنهم خاصة للطلاب الجامعيين الذين ليس لديهم تهم قضائية في الأثناء قال المدعي العام الإيراني جعفر دولة آبادي إنه أطلق سراح 70 شخصا اعتقلوا خلال الاحتجاجات في طهران بعد استكمالهم التحقيقات وتقديم ضمانات وأضاف أن إطلاق سراح البقية سيتم بعد أن تستجوبهم أجهزة الأمن باستثناء من سماهم المحركين الأساسيين لأعمال الشغب والفوضى الذين سيتم التعامل معهم بصرامة بحسب تعبيره وفي السياق ذاته أعلنت السلطات إطلاق سراح ثلاثة عشر طالبا في إحدى جامعات طهران في غضون ذلك خرجت مظاهرات مؤيدة للحكومة وقال التلفزيون الرسمي إن المظاهرات رد للشعب على مثيري الشغب وداعميهم يأتي ذلك بعد أن شهدت إيران أخيرا خروج مظاهرة معارضة واحتجاجات الليلية قتل خلالها اثنان وعشرون شخصا بينهم عدد من أفراد الشرطة ورجال الأمن وقد أشاد الحرس الثوري الإيراني بالدور الذي قام به الشعب الإيراني والشرطة في لجم التحركات الأخيرة وقال الحرس في بيان إن الحضور الشعبي وفاعلية قوات الباسيج وقوى الأمن الداخلي استطاعت وأدى ما سماها الفتنة الجديدة واتهم الولايات المتحدة وإسرائيل وقوى خارجية أخرى بتحريك الاضطرابات بالتآمر مع مجموعات معادية للثورة